السبت، 23 يناير 2021 06:49 ص
السبت، 23 يناير 2021 06:49 ص

مستشار رئيس الجمهورية من السويس: مصر مرفوعة الرأس بمسلميها ومسيحيها إلى يوم القيامة

مستشار رئيس الجمهورية من السويس: مصر مرفوعة الرأس بمسلميها ومسيحيها إلى يوم القيامة الدكتور أسامة الأزهرى
الجمعة، 14 أبريل 2017 02:48 م
السويس- سيد نون
قال الدكتور أسامة الأزهرى، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدينية، إن الفكر الداعشى الإرهابى يحمل السلاح ويروع الآمنيين، مؤكدا مواجهته على طول الخط، ولن نتوقف عن محاربة هذا الفكر الآثم مهما اختلفت شعاراته، مشيرا إلى أن جامع الأزهر الشريف لحماية هذا البلد وصيانة أرضه وشعبه وتاريخه.

وأضاف "الأزهرى"، خلال خطبة الجمعة بمسجد سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب بمدينة الصباح بالسويس، بحضور اللواء أحمد حامد محافظ السويس، واللواء محمد رأفت قائد الجيش الثالث الميدانى واللواء مصطفى شحاتة مدير أمن السويس ونواب السويس، أن الهدى النبوى الشريف أرسله الله رحمة للعالمين وحفظا للأنفس، فكل من أراد أن يقدم هذا الدين للناس على أنه خراب ورعب ودماء وقتل فالشرع الشريف يبرأ منه، وعليه فى الدنيا والآخرة لعنات الناس جميعا، وسيظل هذا البلد مرفوع الرأس بمسلميه ومسيحيه إلى يوم القيامة.

وأكد "الأزهرى" أن القرآن الكريم أكد حفظ الله لأمن مصر وأهلها، وأن الله أنزل القرآن وسنته كأوله مقاصد الشرع وحفظ العقول والدين والأعراض.

وأوضح "الأزهرى" أن الله أنزل شريعته وكتبه من أجل حماية النفس البشرية من الإزهاق والخوف والمهانة والمرض، مشيرا إلى أن إحياء النفس والبعد على كل ما يزهقها، مسلما كانت أو مسيحيا أو يهوديا أو ملحدا، فإن مهمتنا أن نقدم لوطننا من آيات القرآن وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم على أمن وطننا وشعبه وأن الله أراد أن تكون مصر بلد الأمان.




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print