الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 07:29 ص
الأربعاء، 28 أكتوبر 2020 07:29 ص

"برهامى" يفتى لصبى محتجز بالأحداث بتهمة "قتل خطأ" بصيام شهرين وأداء الدية

"برهامى" يفتى لصبى محتجز بالأحداث بتهمة "قتل خطأ" بصيام شهرين وأداء الدية ياسر برهامى نائب رئيس الدعوة السلفية
الأربعاء، 24 مايو 2017 01:36 م
كتب:محمد اسماعيل

أفتى ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية بالإسكندرية، لأهل صبى صغير تورط في جريمة قتل خطأ وتم تحويله للأحداث، بأن يؤدوا الدية لأهل القتيل، معتبرا أن هذا هو حكم الشرع.

وورد سؤالا لياسر برهامى، عبر موقع صوت السلف، التابع للدعوة السلفية جاء نصه: "صدم صبي صغير يسوق سيارة شخصًا كبيرًا، فتسبب في توقف دماغه، ثم قال الأطباء لا فائدة مِن وجود الأجهزة عليه، فتم نزع هذه الأجهزة ومات الشخص وصلوا عليه ودفنوه، فما هي حقوق هذا الشخص الذي مات؟ وما هي عقوبة هذا الصبي الصغير؛ لأنه تحول إلى الأحداث، ولم يأخذ أهل الرجل شيئًا، فما حكم الشرع فى ذلك؟

 

وأجاب برهامى قائلا: " فهذا قتل خطأ، فعلى عاقلة الصبي دية الرجل الكبير الذي قُتِل، وإذا كان الصبي قد بلغ؛ فعليه صيام شهرين متتابعين".


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print