السبت، 23 يناير 2021 06:58 ص
السبت، 23 يناير 2021 06:58 ص

رئيس جامعة الأزهر السابق: قانون مكافحة الكراهية يحافظ على الخصوصية الدينية

رئيس جامعة الأزهر السابق: قانون مكافحة الكراهية يحافظ على الخصوصية الدينية الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الأزهر السابق
الأربعاء، 28 يونيو 2017 08:00 ص
كتب لؤى على

قال الدكتور إبراهيم الهدهد، رئيس جامعة الأزهر السابق، عضو مجمع البحوث الإسلامية، أن مشروع قانون مكافحة الكراهية والعنف باسم الدين الذى أعده الأزهر الشريف والمكون من ست عشرة مادة، مشروع رائع يكشف عن جهد الأزهر وحرصه على لحمة النسيج المصرى والوئام الوطنى مع الحفاظ على الخصوصية الدينية لاتباع الديانات السماوية، وشأن الأزهر وعلمائه على مر تاريخه المديد الاستلهام الواعى من الوحى السماوى الهادف إلى كرامة الإنسان وتقديس الأديان وحماية الأوطان.

 

وأضاف "الهدهد" فى تصريحات خاصة لـ"برلمانى"، "هو جهد يذكر ويشكر لهيئة كبار العلماء بقيادة الإمام الطيب، كما أن هذا القانون يوصد الباب فى وجه من يزدرون الأديان، ويعتدون على اللحمة الجامعة لأبناء الوطن الواحد تحت مسمى الحريات، كما أنه فرق جليًا بين قضايا البحث العلمى والفكرى فى الأديان، وبين ما يعرض على جمهور المواطنين".

 

وكان الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيِّب، شيخ الأزهر الشريف، قد قرر فى الثالث عشر من مايو الماضى، تشكيل لجنة برئاسة محمد عبد السلام المستشار التشريعى والقانونى لشيخ الأزهر لإعداد مشروع قانون لمكافحة الكراهية والعنف باسم الدين.

 

ومن المنتظر أن يسهم هذا القانون فى الحد من مظاهر الكراهية والتعصب الذى تروج لها بعض الجماعات والتيارات المتشددة، ويؤكد على قيم المواطنة والتعايش المشترك بين أبناء الوطن.

 

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print