الإثنين، 26 أكتوبر 2020 02:42 م
الإثنين، 26 أكتوبر 2020 02:42 م

ثروت الخرباوى يكشف حقيقة الجزيرة..ويؤكد: وسيلة استخباراتية وليست قناة إعلامية

ثروت الخرباوى يكشف حقيقة الجزيرة..ويؤكد: وسيلة استخباراتية وليست قناة إعلامية ثروت الخرباوى
السبت، 15 يوليه 2017 11:02 ص
كتب كامل كامل

كشف ثروت الخرباوى، القيادى السابق بجماعة الإخوان مشاركة مراكز بحثية تابعة للمخابرات البريطانية والأمريكية فى تأسيس قناة الجزيرة.

 

كما كشف ثروت الخرباوى، حقيقة  قناة الجزيرةـ قائلا :" قناة الجزيرة ليست وسيلة إعلامية كما هو معروف، ولكنها جهاز استخباراتى فى المقام الأول، يقوم بأعمال استخباراتية بواجهة إعلامية.

 

وأشار "الخرباوى" فى تصريحات لـ"ابرلمانى"، إلى أنه عندما تم اختيار اسم قناة الجزيرة، تم اختياره بعناية شديدة، ليكون معبرا عن أهدافها، مضيفًا :" الجزيرة تعنى المنطقة الصلبة المحيطة بالأمواج وهذا يكشف دلالة ورسالة القناة القطرية".

 

وعن حجم الانفاق فى قناة الجزيرة، قال "الخرباوى" مثل هذه الأدوات المخابراتيه  لم يكون لها ميزانية محدودة، وطالما لم تحقق أهدافها فالانفاق بدون سقف والميزانية مفتوحة" مضيفًا :" هناك معهد بريطانى تابع لمخابرات لندن أسمه معهد تافيستوك وهو متخصص فى إدارة الجماهير، فهذا المعهد بالإضافة لمعهد كارنيجى الأمريكى ومعاهد أخرى شاركوا فى تأسيس قناة الجزيرة".

 

وأضاف "الخرباوى":" هدف الجزيرة هو السيطرة على عقلية الجماهير وإدارتهم لتحقيق ما تريده القناة، ويتحول هؤلاء الجماهير إلى يد للهدم تحت مزاعم الثورات والمظاهرات" مضيفًا:" الجزيرة هى اليد العليا للمخابرات البريطانية والأمريكية وتستهدف إشعال الحروب الداخلية ليدمر أبناء البلد بلدتهم وهذا هو أخطر أنواع الحروب".

 

وتابع:" مخطط قناة الجزيرة نجح فى بعض البلاد ولكنه فشل فى مصر، وتم احباط مخططها، والآن القناة أصبحت فى منتهى الضعف".


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print