الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 04:59 م
الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 04:59 م

الهيئة الوطنية للانتخابات تعد كشفا بالمتخلفين عن التصويت لإرساله للنيابة

الهيئة الوطنية للانتخابات تعد كشفا بالمتخلفين عن التصويت لإرساله للنيابة الهيئة الوطنية للانتخابات
الثلاثاء، 03 أبريل 2018 07:39 م
كتب إبراهيم قاسم

قالت مصادر رفعية المستوى، إن الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، ستقوم خلال الأيام المقبلة، بتجميع كشوف الناخبين المقيدين فى قاعدة بيانات الناخبين، والبالغ عددهم 59 مليونا و78 ألفا و138ناخبا، وذلك لإنزال أسماء الناخبين الذين لم يدلوا بأصواتهم خلال الانتخابات الأخيرة، وإعداد كشف بأسمائهم وإرساله إلى النيابة العامة كإجراء متبع، لاتخاذ ما يلزم حيالهم من إجراءات وفقا للقانون رقم 45 لسنة 2014 بشأن مباشرة الحقوق السياسية.

 

وأضافت المصادر، أن هذا الإجراء متبع فى كل انتخابات واستفتاءات، حيث تنص المادة 57 من قانون مباشرة الحقوق السياسية على أن "يعاقب بغرامة لا تجاوز خمسمائة جنيه من كان اسمه مقيدا بقاعدة بيانات الناخبين، وتخلف بغير عذر عن الإدلاء بصوته أو الاستفتاء"، حيث من المقرر أن تقوم النيابة العامة باتخاذ الإجراءات القانونية حيال هذا النص القانونى.

 

وأشارت المصادر، أنه على الرغم من وجود هذا النص القانونى ومعرفة قصد المشرع وفلسفته من وضعه، لحث الناخبين على المشاركة فى الانتخابات والاستفتاءات لما يمثل حق دستورى وواجب وطنى، إلا أن النيابة العامة كانت تقوم بحفظ المذكرة المقدمة من اللجان الانتخابية السابقة التى قامت بالإشراف على الانتخابات السابقة، نظرا لوجود صعوبة فى تطبيق النص.

 

ونفت المصادر، أن ما تردد حول تحصيل الغرامة من الناخبين الذين تخلفوا عن التصويت عن طريق إضافتها على فواتير الكهرباء أو فواتير الغاز والمياه، مؤكدة أنه لا أساس له من الصحة ولا يمت للحقيقة بصلة، فلا يجوز فرض غرامة إلا بحكم قضائى، داعية الناخبين فى الانتخابات والاستفتاءات القادمة بضرورة المشاركة فيها، لأنه حق دستورى لا يجوز التنازل عنه ويعبر عن مدى الولاء للوطن وانتمائه للمجتمع.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print