الأربعاء، 24 أبريل 2019 09:03 ص
الأربعاء، 24 أبريل 2019 09:03 ص

محافظ الإسكندرية يستقبل سفير غينيا لتوطيد العلاقات بين البلدين

محافظ الإسكندرية يستقبل سفير غينيا لتوطيد العلاقات بين البلدين جانب من اللقاء
الإثنين، 11 فبراير 2019 09:16 م
استقبل الدكتور عبد العزيز قنصوة، محافظ الإسكندرية اليوم بمكتبه،سوريبا تمارا، سفير جمهورية غينيا لدى جمهورية مصر العربية، والدكتور دوسو لانسينه تراور، رئيس جامعة جمال عبد الناصر فى كوناكرى، لبحث سبل التعاون وتعزيز العلاقات بين الجانبين، وذلك بحضور الدكتور هشام جابر، نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور مامدى دونو، المسئول عن العلاقات الخارجية بجامعة جمال عبد الناصر بكوناكرى، والدكتور إبراهيم فرحات، مدير العلاقات الإفريقية بجامعة الإسكندرية ومستشار رئيس الجامعة للشئون الأفريقية. من جانبه نقل السفير سعادة جمهورية غينيا وشعبها بترؤس الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية منظمة الاتحاد الأفريقى، مؤكدا تقديم كل الدعم من الجانب الغينى لإقامة اتفاقية التوأمة بين الإسكندرية وكوناكرى. فيما أعرب محافظ الإسكندرية عن رغبته فى تقوية العلاقات بين الجانبين بواسطة عمل توأمة بين مدينة الإسكندرية ومدينة كوناكرى بجمهورية غينيا، موضحا أن هناك توجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسى بتقوية العلاقات مع الأشقاء الأفارقة، وتم الاتفاق على توجيه دعوة إلى عمدة مدينة كوناكرى لزيارة مدينة الإسكندرية للبدء فى مشروع اتفاقية التوأمة. كما أكد المحافظ حرصه على دعم وتوثيق العلاقات بين جامعة جمال عبد الناصر وجامعة الإسكندرية، وتكون تلك العلاقات علاقة شراكة على كل الأصعدة ومن أهمها المشروعات والتعليم. وأوضح أنه تبادل مع نائب رئيس جامعة الإسكندرية ما تمت مناقشته بين الجامعتين بشأن القافلة الطبية بغينيا، وكذلك تأسيس مكتب هندسى للاستشارات بجامعة جمال عبد الناصر، مؤكدا دعمه وترحيبه بما توصلت إليه مباحثات الجامعتين. وأضاف الدكتور دوسو لانسين، رئيس جامعة جمال عبد الناصر أنه أثناء زيارته لجامعة الإسكندرية تم تبادل الحوارات والحديث عن تبادل الخبرات فى المجالات المختلفة بين الجامعتين، مؤكدا أن علاقة غينيا بمصر علاقة جيدة جدا. ورحب برؤية المحافظ بإقامة توأمة بين الجامعتين والمدينتين مما يعزز العلاقات بين الجانبين. من جانبه أوضح الدكتور هشام جابر أن جامعة الإسكندرية فى ظل توجيهات رئيس الجمهورية حريصة على تفعيل الاتفاقيات مع جامعة جمال عبد الناصر فى الاتجاهات كافة، مضيفا أنه تم تبادل المباحثات بين الجامعتين لإقامة المركز الهندسى بجامعة جمال عبد الناصر بصفته مركزا للتنمية المستدامة ومركزا للمشروعات الكبرى والتنمية البشرية المتخصصة فى مختلف المجالات لخدمة الجامعة والمنطقة المحيطة، مؤكدا أن هذا سيعزز دور مصر فى المنطقة.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print