الجمعة، 25 سبتمبر 2020 01:41 م
الجمعة، 25 سبتمبر 2020 01:41 م

12 عاما يصارع المرض.. الطفل أحمد يحتاج للعلاج.. والأب مديون بـ30 ألف جنيه.. صور

12 عاما يصارع المرض.. الطفل أحمد يحتاج للعلاج.. والأب مديون بـ30 ألف جنيه.. صور الطفل أحمد
الجمعة، 07 أغسطس 2020 10:31 م
الحمل أصبح حملين والهم فاق القدارت لأب عانى من التعب والهم مالا يطيقه أحد، الذى عاش بداخله منذ 12 عاما، وإلى الآن يعانى مع طفله فلذة كبده والذى تسبب نقص الأكسجين عند ولادته بضمور فى المخ جعله يحبى كالرضيع منذ ولادته حتى أصبح عمره 12 عاما. قال والد أحمد أشرف محمود 12 سنة يقيم فى قرية شطوره مركز طهطا، محافظة سوهاج لـ"انفراد": ابنى يعانى من ضمور فى المخ والذى أصيب به عند ولادته منذ 12 عاما بسبب نقص الأكسجين اثناء ولادته. وأكد الأب أن نقص الأكسجين تسبب فى إصابة ابنه بتيبس فى الأطراف الأربعة منعته من الحركة والمشى والتحكم فى الأشياء بيديه مع ثقل فى النطق وتأخر فى الكلام. وتابع والد الطفل ابنى ولد فى مستشفى طهطا العام وذهبنا به إلى الحضانة واتضح أنه أصيب بشلل بسبب نقص الأكسجين وذهبنا به إلى طبيب أطفال قال يحتاج إلى طبيب أعصاب وشخص لنا طبيب الأعصاب حالته بأنها ضمور فى خلايا المخ ثم ذهبنا إلى كثير من أطباء الأعصاب وطبيب عظام بأسيوط الذى أكد أن الأوتار لا تحتاج إلى عملية وأن الأمر يتعلق بالأعصاب. أضاف الأب المسكين: "ابنى يأخذ جلسة علاج طبيعى كل ثلاثة أيام الواحدة بـ70 جنيها وذلك منذ 8 سنوات ولكنى انقطعت عن الذهاب للعلاج الطبيعى منذ 5 أشهر لعدم امتلاكى ثمن الجلسة، وأنا أعول أسرة مكونة من 5 أفراد ولضيق اليد لم استطع الاستمرار فى علاجه كما تداينت بحوالى 30 ألف جنيه للإنفاق على علاج ابنى وأخذت قرض 40 ألف جنيه من أحد البنوك يخصم 900 جنيه شهريا من راتبى الضعيف. وناشد الأب، أهل الخير ووزارة الصحة بعلاج ابنه ومساعدته فى أخذ العلاج الطبيعى وسداد ديونه. للتواصل مع الحالة: 01002012133
















لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print