الإثنين، 26 أكتوبر 2020 03:52 م
الإثنين، 26 أكتوبر 2020 03:52 م

سوهاج تنفذ اصطفاف للمعدات الوحدات المحلية استعدادا لمواجهة السيول

سوهاج تنفذ اصطفاف للمعدات الوحدات المحلية استعدادا لمواجهة السيول الإصطفاف
الإثنين، 21 سبتمبر 2020 12:40 م
نفذت محافظة سوهاج عملية إصطفاف للمعدات الخاصة بالوحدات المحلية على مستوى المحافظة بنسبة 50% من معدات كل وحدة بالإشتراك مع مديريات الصحة والتربية والتعليم والكهرباء والتموين والتضامن الإجتماعى والرى والشباب والرياضة والإسعاف وذلك بمدينة سوهاج الجديدة إستعداد لمواجهة الامطار والسيول المتوقعة على المحافظة. من جانبه قام اللواء عصام الليثى السكرتير العام ومدحت القاضي السكرتير العام المساعد بتفقد معدات الإصطفاف بحضور رؤساء الوحدات المحلية ووكلاء الوزارة والتأكد من جاهزية المعدات للتعامل مع مخاطر السيول المتوقعة على المحافظة. وكانت محافظة سوهاج قد أعلنت عن تحديد اليوم الأثنين بعمل اصطفاف بالمعدات داخل محطة مياه سوهاج الجديدة بنسبة 50% من المعدات الموجودة بكل مركز من "لودرات، وقلابات، وسيارات مياه"، بالتعاون بين الوحدات المحلية وجميع الجهات المعنية والأخذ فى الاعتبار الصلاحية الفنية للمعدات المستخدمة لمواجهة الأزمة . سبق الإصطفاف قيام مدحت القاضى السكرتير العام المساعد لمحافظة سوهاج، بعقد اجتماع تحضيريا لمناقشة استعدادات المحافظة لمواجهة أزمة السيول، تنفيذا لتوجيهات اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج، تمهيدا لعمل سيناريو محاكاة لمواجهة الأمطار والسيول استعدادا لفصل الشتاء القادم، حيث حضر الاجتماع كمال محمد وكيل وزارة الرى بسوهاج، ورؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء، ومديرى المديريات وممثلى الهيئات والجهات المعنية. وتنفيذا لتوجيهات المحافظ حالة الطوارئ استعدادًا لمواجهة الأمطار والسيول، والتدريب مبكرًا على إدارة أية أزمات مفاجئة، وتتخذ المحافظة عدة إجراءات استعدادا لمواجهة الأمطار. من أهم تلك الإجراءات تفعيل غرفة عمليات المحافظة تعمل على مدار 24 ساعة يومياً، وهى على استعداد دائم لمواجهة أية مخاطر مثل السيول والحرائق والحوادث وغيرها من الأزمات والبلاغات الهامة أو أية أحداث أخرى، بالتنسيق مع كافة أجهزة المحافظة، ويتم التنسيق المستمر مع غرفة العمليات المركزية بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء. كما تم التنسيق مع كافة المحافظات المجاورة "قنا ـ أسيوط ـ البحر الأحمرـ الوادى الجديد" وكافة الجهات سواء حكومية أو قطاع خاص للتعاون فى حالة حدوث أزمات والحاجة إلى أى من المعدات اللازمة وتم التنسيق مع مركز التنبؤات بمعهد بحوث الموارد المائية وهيئة الأرصاد ووزارة الموارد المائية والرى، ومتابعة نماذج التنبؤ الصادرة من قطاع التخطيط وخرائط الأمطار بوزارة الموارد المائية، وكذا تنبؤات هيئة الأرصاد الجوية لمتابعة موقف السيول والأمطار عن 72 ساعة قادمة، ويتم إمداد الوحدات المحلية للمراكز والقرى الواقعة قرب مخرات السيل بتلك المعلومات، والتوعية بإجراءات المواجهة. كما قامت اللجان بالمرور على مخرات السيول بدائرة المحافظة والتأكد من جاهزيتها لاستقبال أى أمطار أو سيول، وتم تحديد الطرق والتجمعات السكنية الواقعة فى مساراتها، وتم أخذ تعهدات وإقرارات على السكان بإخلاء هذه المنازل فى حالة التنبؤ بحدوث أمطار، ويتم دورياً التأكد من جاهزية المعدات بالوحدات المحلية ومديريات الخدمات لمجابهة السيول أو أى أخطار أخرى، والتنسيق فيما بينها لتضافر الجهود لمواجهة أى أزمات قد تحدث. أما مديرية الرى فقد قامت بتحديد كافة مسارات مخرات السيول والإعلان عنها، وتم التأكد من خلوها من الحشائش والمخلفات وأية عوائق أو تعديات تمنع سريان الماء بها، وتم مراجعة موقف كافة السدود المنفذة عليها، وكذلك سلامة الجسور، ويتم التأكد من جاهزية جميع المعدات بالمحافظة دوريا وقامت مديرية الرى أيضا بتطهير شبكات الصرف والمجارى المائية وإزالة كافة المخلفات بها، وتم وضع برنامج للتصرفات يتناسب مع تلك الفترة للتخفيف عن شبكتى الترع والمصارف، وتم التنسيق مع كافة المحافظات المجاورة، وكافة الجهات سواء حكومية أو قطاع خاص؛ لتنفيذ خطط الدعم بالمعدات والإمكانيات اللازمة لمواجهة الأزمة. ومن جانبها أنهت المحافظة عملية إنشاء سد وبحيرة بمخر سيل الحاجر بقرية الجلاوية مركز ساقلتة، بتكلفة اثنين وعشرين مليون وأربعون ألف وسبعمائة جنيها وتم التأكد من وجود رصيد إحتياطى من السلع التموينية بمديرية التموين من السلع الآتية "القمح ـ الدقيق ـ البوتاجاز ـ المواد البترولية"، كما تم التنسيق مع المحافظات المجاورة (قناـ أسيوط ـ البحر الأحمر ـ الوادى الجديد)، وكافة الجهات الحكومية أو قطاع خاص و تم تشكيل لجان للمرور على مهمات الإغاثة، والتأكد من جاهزية مراكز الإيواء، وتوافر مهمات الإغاثة (خيام، وبطاطين، ومراتب، وسراير، ومخدات) بمديرية التضامن الإجتماعى لاستخدامها فى المواقف الطارئة والأزمات. وأنهت محافظة سوهاج إستعدادتها بتشكيل فرق طوارئ تدخل سريع فى كافة التخصصات بالوحدات المحلية، وكذلك تحديد المعدات "لودرـ سيارات شفط" وتحديد أماكن تمركزها، وتمركز فرق الطوارئ، وتم إعداد دليل اتصال بفرق الطوارئ، وسائقى المعدات وتم عمل التوعية الإعلامية المستمرة بالوحدات المحلية من خلال الإذاعة المحلية ودور العبادة؛ لإعلام المواطنين بالإجراءات التى يلزم إتباعها قبل وأثناء وقوع السيل والكوارث لضمان سلامتهم، وإجراء التدريبات اللازمة على ذلك، خاصة تدريبات الإخلاء والإنقاذ والإسعافات الأولية.






لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print