الخميس، 29 أكتوبر 2020 06:53 ص
الخميس، 29 أكتوبر 2020 06:53 ص

لقاءات جماهيرية للتوعية بأهمية التصالح بمخالفات البناء فى الشرقية.. صور

لقاءات جماهيرية للتوعية بأهمية التصالح بمخالفات البناء فى الشرقية.. صور سيارة تحمل مكبرات صوت لتوعية المواطنين بأهمية التصالح بمخالفات البناء
الجمعة، 25 سبتمبر 2020 02:00 م
تشهد محافظة الشرقية، عددا من المبادرات لحث وتوعية المواطنين بأهمية التصالح على مخالفات البناء لتقنين الأوضاع، والتي من أبرزها قيام المحافظ الدكتور ممدوح غراب، بعقد لقاءات جماهيرية في كل مركز، والتحدث مع المخالفين عن تخفيضات التي وصلت 40% لكل من تقدم بالصالح وسدد قيمة المقررة، وكذلك الرد على الشائعات والأفكار المغلوطة. كما استخدام رؤساء المراكز والمدن والأحياء، سيارات تحمل مكبرات صوت، بالمرور على الشوارع والقرى، لإعلام المواطنين بالتخفيضات. ومن جانبه، قال الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية إن المراكز التكنولوجية المنتشرة بنطاق محافظة الشرقية شهدت خلال الأسبوع الماضي توافدا كثيفا من المواطنين للتصالح لإنهاء اجراءات التصالح على مخالفات البناء العشوائي خاصة بعد التخفيضات المقدمة فى أسعار متر التصالح، مشيرا الى انه تم تقديم 89 ألفا و30 طلباً من المواطنين حتى 24 سبتمبر الجاري بزيادة تصل إلى 3700 طلب عن أمس الأول. وأكد المحافظ أن قرار رئيس مجلس الوزراء بمد المهلة المقررة للتقدم بطلبات التصالح حتي نهاية أكتوبر القادم جاء بعد إثبات المواطنين جديتهم في التصالح على مخالفاتهم وللتيسير على المواطنين في هذا الشأن والسماح لهم باستكمال أوراقهم المطلوبه. وناشد محافظ الشرقية المواطنين من أصحاب الشأن بسرعه التوجه للمراكز التكنولوجيه لتقديم طلبات التصالح لتلاشى حملات الإزالة للعقارات والتعديات المخالفة على أراضى أملاك الدولة واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين. كما كلف محافظ الشرقية رؤساء المراكز والمدن والاحياء باستمرار فتح ابواب المراكز التكنولوجية على مستوى المحافظة طوال أيام الأسبوع ويومي الجمعة والسبت ومد ساعات العمل فيها إلى ما بعد الخامسة حتى حصول آخر مواطن على خدمته من تلك المراكز لسرعة انهاء الاجراءات والاوراق الخاصة بالتقدم بطلبات التصالح. وأعطى محافظ الشرقية تعليمات واضحة لرؤساء المراكز والمدن لزيادة أعداد العاملين بالمراكز التكنولوجية والوحدات المحلية لتلقى الطلبات، ومنع العطلات الرسمية للعاملين بهذا الملف، للتسهيل على المواطن حتى لا يقع تحت طائلة القانون.
















لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print