الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 08:30 م
الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 08:30 م

أهالى قرية دلهمو بالمنوفية: أكثر من 10 آلاف فدان غرقت بسبب زيادة منسوب النيل

أهالى قرية دلهمو بالمنوفية: أكثر من 10 آلاف فدان غرقت بسبب زيادة منسوب النيل زيادة منسوب النيل
الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020 03:58 ص
قال طه منصور أحد أهالى قرية دلهمو بمحافظة المنوفية المتضررة بسبب ارتفاع منسوب نهر النيل، إن جميع الفلاحين بالقرية قد تضرروا تماما من زيادة منسوب النيل والجميع خسر محصوله هذا العام، مشيرا الى أن هذه المياه لم تكن للمرة الأولى ولكنها للمرة الرابعة على التوالى. وأضاف منصور خلال مداخلة هاتفية فى برنامج "التاسعة" المذاع على القناة الأولى المصرية والذى يقدمة الإعلامى وائل الإبراشى أن زيادة المياهلم تكنوحدها سببا فى مشاكلنا بل بعد تلف المحصول الزراعي الخاص بنا يتم فرض زيادة فى قيمة إيجار هذه الأراضى المتضررة. ونوه منصور إلى أن الفيضان الخاص بنهر النيل هذا العام جاء قويا وقد أغرق أراضي طرح النيل جميعها، ولم يترك شبرا واحدا لم ينل منه، والغرق جاء لما يزيد عن 10.000 فدان أرض زراعية، مشيرا إلى أن مياه الفيضان وصلت حتى المنازل وأصابت الجميع بأضرار جسيمة. ومن جهة أخرى، أوضح حسني أبو الفتوح الأشموني، أحد سكان القرية، أن الأهالي ليس لهم مصدر رزق سوى الزراعة، مضيفا أنهم لا يعملون بشئ سواها وهي أراضي طرح النيل،والتي تغرق كل عام بسبب ارتفاع منسوب نهر النيل للمرة الرابعة على التوالي. وأِشار أبو الفتوح إلى أن الجميع متضرر حتى الآن فى قرية دلهمو وعلى الحكومة اتخاذ قرارات عاجلة حتي يغيثونا مما نحن فيه، لأن جميع المنازل والطرق فى القرية تم غرقها.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print