الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020 12:42 ص
الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020 12:42 ص

محافظ بنى سويف: البرنامج الرئاسى لتأهيل الشباب أعطانى الخبرة

محافظ بنى سويف: البرنامج الرئاسى لتأهيل الشباب أعطانى الخبرة محمد هاني غنيم
الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 12:02 ص
قال محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، إن الدولة تعد رجالها قبل تحمل المسئولية، مضيفا "عمري 35 عاما وتلقيت تدريبات في البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب والقيادة، وفي البداية تم تعيني نائبا لمحافظة بورسعيد، وكانت تجربة ثرية للغاية". وأضاف محمد هاني غنيم، فى حواره مع الإعلامى عمرو خليل ببرنامج "من مصر" المذاع على قناة "سي بي سي"، "استفدت من فترة خدمتي كنائب محافظ وعندما تم تعيني محافظا لبني سويف أمتلك الخبرة التي تمكنني من التعامل مع العمليات وحل مشاكل أهالي المحافظة". وأكد محمد هاني غنيم "بدأت الاهتمام بالشباب بحكم معرفتي بالقدرات الكبيرة التي يمتلكها الشباب وأطلقنا مبادرة المجلس الاستشاري". وتابع محمد هاني غنيم "تم اختيار شباب من بني سويف واجتازوا اختبارات صعبة والشباب الذين تم اختيارهم يعتبرون بنك أفكار المحافظة". ولفت محمد هاني غنيم "مبادرة التأهيل والتمكين من شباب المحافظة تضم مجموعة من الشباب الذين تم تدريبهم، وعملوا كمساعدين لـ رؤساء المراكز والقرى والشباب تواجد في كل قرية ومركز، وتم تعليمهم أهمية الأمن الرقمي وكيفية مكافحة الفساد". وفى سياق متصل ، قال ، إن إجمالى عدد طلبات التصالح التى تم تقدم بها المواطنون قد وصل إلى 103 ألف و634 طلبا ،مشيرا إلى استمرار العمل فى المراكز التكنولوجية التى تعمل طوال أيام الأسبوع،بما فيها يومى الجمعة والسبت،لاستقبال طلبات المواطنين،وذلك حتى انتهاء المدة المحددة لتلقى الطلبات والتى من المقرر أن تنتهى فى 31 من أكتوبر الجاري. وأشار المحافظ إلى توجيهاته لرؤساء المدن ومسئولى المراكز التكنولوجية باستلام كافة طلبات التصالح على مخالفات البناء المقدمة من المواطنين دون معوقات مع إعطاء مقدم الطلب شهادة تفيد تقدمه بالطلب بما يتيح له وقف نظر الدعاوى المتعلقة بالمخالفة ووقف كافة الإجراءات الصادرة لحين البتَ فى الطلبات وفقًا للقانون. وكانت المراكز التكنولوجية قد استقبلت اليوم 479 طلب على مستوى مراكز ومدن المحافظة، بواقع :129 طلب تصالح بمركز ومدينة بنى سويف،و 175 طلبا بمركز ناصر،و123 طلبا بالواسطى ، و32 طلبا بمركز ببا،و 15 طلبا بسمسطا،و 5 طلبات بالفشن.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print