الخميس، 28 يناير 2021 06:07 م
الخميس، 28 يناير 2021 06:07 م

الأب مات حزنا على إصابة نجله بكورونا والابن يلحقه بعد 4 أيام فى الدقهلية

الأب مات حزنا على إصابة نجله بكورونا والابن يلحقه بعد 4 أيام فى الدقهلية فتحي توفيق
السبت، 28 نوفمبر 2020 10:03 م
فى مشهد مأساوى، توفي موظف على المعاش في الدقهلية بعد أن شاهد نجله وهو مصاب بفيروس كورونا، ولم يتحمل مشاهدة الأعراض الناتجة عن الإصابة وتألمه، وبعد أن شاهد نجله على جهاز التنفس الصناعى، مات الأب حسرة على ابنه الذي أصيب بالفيروس، وتم نقله إلى عزل مستشفى ميت غمر المركزى، فى محاولة لإنقاذه، إلا أن القدر كان على موعد آخر مع الأب الذى توفى، ولم ينتظر الأبن كثيرا فلحق بوالده بعد أربعة أيام فقط، لتسطر قرية أوليلة التابعة لمركز ميت غمر، واحدة من المشاهد الصعبة التى خلفها فيروس كورونا. ووسط حالة من الحزن شيع أهالى قرية "أوليلة" منذ أربعة أيام جثمان فتحى توفيق متأثرا بحزنه على نجله، الذي أصيب بفيروس كورونا، وتكتمل دائرة الأحزان اليوم، لتعلن فى ميكروفونات القرية عن جنازة الشاب أحمد فتحي توفيق، 31 سنة موظف، بعد حجزه في عزل مستشفى ميت غمر المركزى، نحو 8 أيام، وبعد أربعة أيام فقط من وفاة والده. وروت الأسرة تفاصيل الأسبوع الأخير فى حياة الأب والابن، وقالوا إنه كان هناك فرح يوم الجمعة قبل الماضية وتم عمل عقيقة لابن شقيق المتوفى، وكان يستعد لإجراء عملية المرارة في اليوم التالى. وتابعت الأسرة، بالفعل توجه لإجراء جراحة، ولكن بدأ التعب والإرهاق يظهران على "أحمد"، وتم استدعاء سيارة إسعاف لتنقله إلى مستشفى ميت غمر، وأشاروا إلى أنه مصاب بالتهاب رئوي حاد، وتم عمل إجراءات الدخول ليتم وضعه فى قسم العزل الخاص بحالات كورونا، وحالته تسوء ليكتشف الأب حقيقة الوضع الحرج لنجله، ولم يستطع تحمل الصدمة وتوفى متأثرا بصدمته، ولم يمر كثير من الوقت حتى لحق نجله به هو الآخر، ليعمق جرح وحزن الأسرة والقرية فى وفاة اثنين من أبنائهما.




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print