الثلاثاء، 26 يناير 2021 05:20 ص
الثلاثاء، 26 يناير 2021 05:20 ص

فتاة دمياط المتحولة جنسيا.. تعليم المحافظة تكشف سبب فصلها من العمل

فتاة دمياط المتحولة جنسيا.. تعليم المحافظة تكشف سبب فصلها من العمل الدكتورة منال عوض محافظ دمياط
الأحد، 29 نوفمبر 2020 07:39 م
كشفت مصادر مطلعة داخل التربية والتعليم بدمياط، عن أن المواطنة فريدة رمضان المتحول جنسيًا كانت تعمل مدرسة بالتربية والتعليم بدمياط وتم فصلها عن العمل لكثرة الغياب. وكان "انفراد" قد نشر استغاثة مواطنة أجرت عملية تحول جنسى من رجل إلى امرأة أثناء مداخلة للدكتورة منال عوض محافظ دمياط مع الإعلامى عمرو أديب، وتدعى فريدة رمضان بدلاً من محمد رمضان وتم فصلها من العمل بالتربية والتعليم بدمياط وترغب فى العودة للعمل. "انفراد" ينشر أسباب فصل المواطنة، حيث أكدت مصادر داخل التربية والتعليم بدمياط أن المذكورة قامت برفع شكوى عبر البوابة الإلكترونية لمنظومة الحكومة الموحدة بتاريخ 7/7/2020م بشأن تضررها من صدور قرار فصلها وإنهاء خدمتها. وبالبحث تبين الآتي: المتضررة كانت قد تم تعيينها مدرس ابتدائي كرجل باسم محمد رمضان علي سعود وحاصل على دبلوم المعلمين عام 1992م من محافظة دمياط وتم التعيين بقرار (288) بتاريخ 3/12/1992م بوظيفة مدرس ابتدائي وقد تم توجيهه إلى إدارة عزبة البرج التعليمية التابعة لمحافظة دمياط لتسكينه بمدرسة الشيخ ضرغام الابتدائية المشتركة وأن المذكور كان كثير الغياب مما أدى إلى فصله طبقا للقانون في عام 2004م. كما قام المذكور بتقديم طلب إلى وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط آنذاك برغبته في العودة للعمل بتاريخ 9/9/2004م على أن يتم التحقيق معه بمعرفة الشئون القانونية بديوان المديرية. وصدر له قرار بتاريخ 13/9/2004م بعودته للعمل، وتم تسكينه بمدرسة الهدى الابتدائية والتي تتبع إدارة عزبة البرج التعليمية. واستمر المذكور بالعمل ثم انقطع عن العمل بتاريخ 1/6/2006م، صدر له قرار إنهاء خدمته برقم (165) بتاريخ 18/7/2006م بسجل رقم (599) بتاريخ 25/7/2006م بناء على التحقيق رقم (156) لسنة 2006م . ومنذ صدور قرار إنهاء خدمة المذكور لم يتقدم طيلة هذه الفترة بطلب عودته للعمل، ولم يخطر التربية والتعليم طيلة هذه الفترة بأنه مريض ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال ذلك. وأكدت المصادر أن ملف المذكور عرض على الشئون القانونية بوزارة التربية والتعليم . وكانت فريدة رمضان، متحولة جنسيًا من اسم محمد رمضان، قد روت قصة تحولها من رجل إلى سيدة، قائلة: "عملت تصحيح جنسى وليس تحولا جنسيا كما يقال، وذلك نظراً لتغير فى الأعضاء، وقضيت 13 سنة لم تكن سهلة وواجهت حالات تنمر كثيرة وحصلت على جميع الموافقات والعملية تمت من حوالى 4 سنوات". وأكملت، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج الحكاية، تقديم الإعلامى عمرو أديب، عملت إجراءات استخراج البطاقة الشخصية من السجل المدني، والعقبة الوحيدة التى واجهتنى فى حياتى أننى أعيش حالياً على المساعدات الخارجية، وكنت أعمل مدرسة لغة عربية فى إدارة دمياط التعليم قبل عملية التحويل. وتابعت فريدة رمضان: "غبت من التربية والتعليم بسبب المتابعة فى المستشفيات وليس مقاطعة الوظيفة، وكان هناك خلل فى ذلك، وتابعت فى العلاج، وأطالب الوزير بملفى فى الإدارة وبحثت عنه ولم أجد فى الإدارة باسم محمد رمضان حالتى القديمة لكى أثبت بياناتى الجديدة". وأضافت فريدة رمضان: "أريد العودة لوظيفتى وتلقى العلاج وأن لم يحدث ذلك فأريد الحصول على مستحقاتى من الوزارة، وعن الزواج حينما سألها عمرو أديب، ردت قائلة: "أتمنى الزواج كأى ست وأنا مواطنة مصرية، تعرضت للتنمر فى الكثير من المواقف، منها موظف السجل المدني، وكنت أتعامل مع الموقف ببرود". واختتمت فريدة رمضان حديثها قائلة: "أطالب وزير التعليم بعودتى للوظيفة أو المستحقات المالية، أنا موجودة فى البحيرة حالياً فى إحدى القرى، أكدت انها ستكلف التربية والتعليم بدمياط ببحث موقفها والتعليم.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print