الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 04:43 م
الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 04:43 م

حزب الدستور يتلقى رسالة من "حمدى قشطة" تؤكد اعتداء الشرطة عليه

حزب الدستور يتلقى رسالة من "حمدى قشطة" تؤكد اعتداء الشرطة عليه حزب الدستور
الثلاثاء، 21 يونيو 2016 03:35 ص
كتبت رشا عونى
أعلن حزب الدستور تلقيه رسالة من حمدى قشطة عضو الحزب والمحبوس احتياطيا بقسم بولاق الدكرور، أكد فيها تعدى عدد من ضباط الشرطة عليه وضربه وسبه وقذفه وإهانته وتعمد التنكيل به والحط من كرامته فى أفعال جميعها مؤثمة بموجب قانون العقوبات.

وقال الحزب فى بيان له: "إن الوقائع الواردة فى الرسالة لا تدل إلا على أن مقترفيها لهم نفوس قد التوت على القسوة التواءً وعملت على الغلظة ونشأت على البطش والتنكيل وجبلت على استعباد البشر، وإنها أفعال إجرامية وفقا للقانون".

وأكد حزب الدستور أنه لن يقف أمام ما يتعرض له أحد أعضائه مكتوف اليدين بل سوف يسلك كل الطرق القانونية أمام كافة الجهات المعنية والمختصة لمحاسبة المعتدين على عضو الحزب.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print