السبت، 24 أكتوبر 2020 05:03 م
السبت، 24 أكتوبر 2020 05:03 م

ياسر برهامى عن تكفير وجدى غنيم لـ"زويل": مبتدع ضال ولا يفقه فى العلم شىء

ياسر برهامى عن تكفير وجدى غنيم لـ"زويل": مبتدع ضال ولا يفقه فى العلم شىء ياسر برهامى - أحمد زويل - وجدى غنيم
الخميس، 11 أغسطس 2016 10:28 م
كتب محمود العمرى
هاجم الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، تكفير أنصار جماعة الإخوان الإرهابية، الدكتور أحمد زويل، الذى وافته المنية منذ أيام، مؤكّدًا أن من يُكَفِّر "زويل" فهو مبتدع ضال، ولا يفقه فى العلم شىء.

جاء رد برهامى على سؤال ورد لموقع "صوت السلف"، التابع للدعوة يقول: "رأيتُ مقطع فيديو للإخوانى وجدى غنيم يكفّر فيه العالم المصرى الكبير الدكتور أحمد زويل، وأنه خرج مِن الإسلام ووقع فى الكفر! لأنه سافر لإسرائيل وفعل ذلك لأن العلم ليس له بلاد أو حدود، فما مدى أحقيه هذا الكلام؟ وهل أنتم أيضًا تكفرون أحمد زويل؟".

وأجاب برهامى قائلاً: "هذا الكلام منكَرٌ مِن جاهلٍ مبتدعٍ ضال، يظن نفسه على علم، وواضح أنه لا يفرِّق بيْن معانى الموالاة وغيرها، ثم لا يفرِّق بيْن ما هو موالاة كفرية وموالاة محرمة! ولو كانت زيارة الكفار الذين يقتلون المسلمين موجبة للكفر على أى حال؛ لكان عليه أن يكفـِّر أردوغان؛ لأنه زار روسيا وجلس مع بوتين، بل كان عليه أن يكفـِّر مرسى؛ لأنه أيضًا زار روسيا وجلس مع بوتين، ونحن لا نكفـِّر زويل ولا غيره مِن المسلمين؛ إلا أن يأتى كفرًا بواحًا عندنا فيه مِن الله برهان، ثم لابد بعد ذلك مِن استيفاء الشروط، وانتفاء الموانع".

كان وجدى غنيم، أحد دعاة الإخوان، قد أفتى بكفر الدكتور أحمد زويل، مشيرًا إلى أنه لا يجوز الترحم عليه، مستدلاً ببعض الآيات القرآنية والأحاديث النبوية فى غير مواضعها، الأمر الذى استنكره علماء الأزهر الشريف، وعلماء الدعوة السلفية بمصر.



لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print