الجمعة، 25 سبتمبر 2020 01:23 م
الجمعة، 25 سبتمبر 2020 01:23 م

من نيويورك.. الأنبا يؤانس يشيد بقانون الكنائس ويدعو لاستقبال السيسى بالورد

من نيويورك.. الأنبا يؤانس يشيد بقانون الكنائس ويدعو لاستقبال السيسى بالورد الأنباء يؤانس
الخميس، 15 سبتمبر 2016 03:47 م
كتبت سارة علام
قال الأنبا يؤانس، إن الأقباط وصلوا إلى حل لم يكونوا ليحلمون به فيما يتعلق بتقنين الكنائس القديمة، مضيفًا: فى البداية طلبت الدولة أن تكون الكنيسة مبنية على أرض مسجلة ورفضنا لأن الكنائس المبنية على أراض مسجلة لا تتعدى 15%، وحاليا أى مكان يصلى به سيقنن كنيسة مهما كانت الأرض سواء زراعية أو ملك الدولة.

وأكمل الأنبا يؤانس فى كلمته بكنيسة مارجرجس والأنبا شنودة بيجيرسى سيتى، فى لقاء عقد مساء الأربعاء، بتوقيت الولايات المتحدة: لا تنسوا أبدا أيام الإخوان كيف كان يعيش الأقباط فى تلك السنة، ووجه كلامه للأقباط قائلا: مهما كنتم بتابعوا الأخبار إحنا اللى عايشين يوم بيوم، مؤكدا أن أقباط مصر تحملوا فوق طاقتهم خلال الإخوان ولم يغادروا البلاد.

ووصف الأنبا يؤانس احتمالية رفض بناء كنائس جديدة بالأمر الطبيعى قائلًا: لو كانت هناك مغالاة فى الطلب أو عدد صغير يطلب كنيسة كبيرة من الطبيعى أن يرفض، لكن لو لدى 2000 أو 5000 يطلبون كنيسة ويرفض المحافظ وقتها سنقوم جميعا بالاعتراض.

وعن إرسال البابا لوفد كنسى رفيع المستوى هذه المرة قال: الرئيس السيسى يأتى للمرة الثالثة على التوالى للولايات المتحدة الأمريكية، والبابا أرسلنا هذه المرة من أجل الاحتفاء وتكريم الرئيس، مطالبا الأقباط بالاستجابة لطلب البابا قائلا: طالما سيدنا باعت حد.. يبقى نعلى راسه"، ولابد أن يعلم الجميع أن الأقباط هنا قوة، وإذا خرج عدد صغير منا سنظهر كضعفاء.

ودعا الوفد الكنسى الموفد من البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الأقباط فى ولاية نيوجيرسى، والمكون من الأنبا يؤانس أسقف أسيوط، والأنبا بيمن أسقف قوص ونقادة، بضرورة الخروج لاستقبال الرئيس عبد الفتاح السيسى أثناء زيارته لنيويورك الأسبوع المقبل، وتنظيم وقفة ترحيب أمام مقر إقامته يوم الأحد، ووقفة أمام الأمم المتحدة أثناء إلقاء كلمة مصر أمام الجمعية العامة الـ71 يوم الثلاثاء.

ومن جانبه، قال الأنبا بيمن أسقف قوص ونقادة، ورئيس لجنة الأزمات فى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية: نحن نعيش العصر الذهبى للمسيحيين رغم مضايقات السلفيين فى المنيا وغيره، ولكن هذه الأشواك مزروعة من عهد الرئيس جمال عبد الناصر وترعرت فى عهد السادات ومبارك، فلا يجب أن نحاسب الرئيس السيسى على تلك الأشواك فى عامين.

واعتبر الأنبا بيمن، أن نوايا الرئيس صادقة ويكفى ما فعله للكنائس التى حرقت وهدمت فى عام 2013 بإجمالى 63 موقعا، حتى أن القوات المسلحة أنفقت 169 مليون جنيه بأوامر مباشرة من الرئيس.

وتابع: "كل مدينة جديدة يتم بناؤها تخصص فيها كنيسة، كما أن الرئيس أمر ببناء كنيسة فى قرية فى الفرافرة فى الوادى الجديد، كما حدث أن زار الرئيس مدينة السادس من أكتوبر لافتتاح مشروع لقاطنى العشوائيات، وطلب من اللواء كامل الوزير بناء كنيسة على مساحة 3 آلاف متر، مشيرا إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة سوف تشهد بناء كاتدرائية جديدة على مساحة 30 فدانا صدر بها قرار جمهورى".




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print