الأحد، 16 يونيو 2019 01:37 م
الأحد، 16 يونيو 2019 01:37 م

صور.. كلاكيت تانى مرة.. الطفلة ملك 14 سنة تجبرها الظروف على قيادة تروسيكل بالأقصر.. وتؤكد: أبويا أرزقى باليومية ونفسى أذاكر وألعب زى أصحابى.. ابن عمها: بتشتغل من 3 سنوات لتنفق على أسرتها بسبب ظروف وال

صور.. كلاكيت تانى مرة.. الطفلة ملك 14 سنة تجبرها الظروف على قيادة تروسيكل بالأقصر.. وتؤكد: أبويا أرزقى باليومية ونفسى أذاكر وألعب زى أصحابى.. ابن عمها: بتشتغل من 3 سنوات لتنفق على أسرتها بسبب ظروف وال ملك منصور
الجمعة، 11 يناير 2019 03:07 م
طفلة لم يتعدى عمرها 14 سنة أجبرتها ظروف الحياة علي النزول لعالم الرجال وقيادة تروسيكل بالطريق الزراعي السريع بقرية الكلابية بمدينة إسنا جنوبي محافظة الأقصر، للمساهمة فى جلب الرزق والمال لأسرتها لتعاون والدها علي الإنفاق عليهم وعلي مصاريف الدراسة، وهذه ثانى فتاة تعمل علي تروسيكل لنقل المواطنين والبضائع للمحلات في الأقصر بعد "مروة العبد" التي كرمها الرئيس عبد الفتاح السيسي. أمام مزلقان قرية الكلابية والتقطت عدسة "انفراد"، الطفلة ملك منصور محمد 14 سنة طالبة بالصف الثالث الاعدادي، وذلك لدي تواجدها أمام مزلقان قرية الكلابية بمدينة إسنا، وقالت أنها تعمل علي التروسيكل منذ 3 سنوات، حيث تذهب في السابعة صباحاً إلي المدرسة لتلقي دروسها والحصص اليومية، ثم تعود للمنزل وتتناول وجبة الغداء ثم تخرج للبحث عن الرزق للمساهمة في كسب عدة جنيهات يومياً لتعطيها لوالدها الذي ينفق علي أسرة كاملة مكونة من 7 أشخاص زوجته وفتياته. وأضافت الطفلة ملك منصور 14 سنة، وهي بالكاد تخرج كلمات أنها لا تتعرض للحرج أو الحزن من عملها بعد الدراسة صباحاً وحتي الليل، وتحلم بأن يحصل والدها علي وظيفة مناسبة بمرتب يكفي أسرتها لتعود للمنزل وتذاكر بدلاً من العمل يومياً، فهي تقود علي الطريق الزراعي السريع وتعرض حياتها يومياً للخطر في مواجهة السيارات المتنوعة من نقل ثقيل وخفيف وميكروباصات بين المحافظة علي الطريق. توفير وظيفة لوالدها وناشدت الطفلة ملك، بتوفير وظيفة لوالدها قريبة من المنزل لكي تعينهم علي العيش بسلام بعيداً عن عملها علي التروسيكل الذي لا يجعلها تذاكر كباقي أصحابها، قائلة: "نفسي أبويا يلاقي شغلانة كويسة وعاوزه أبطل السواقة وأقعد في البيت زي ناسي وباقي اخواتي، انا في تالتة إعدادي وبعد الدراسة بسوق التروسيكل ونفسي أبويا وكلنا نرتاح من التعب ده". ويقول عبد الرحمن مرتضي 26 سنة أحد أهالي قرية الكلابية وابن عم الطفلة ملك، إن والدها حالته المادية ضعيفة وبسيطة للغاية، وأهل الخير من القرية وخارجها يقدمون له ولأسرته الدعم اللازم، ولكن نفقات تعليم أطفالها تفوق قدرته حيث أنه يعمل باليومية في الزراعة أو يقوم بالصيد ولا يملك أية وظيفة، فلذلك تعمل ملك أكبر أطفاله لمساعدته في المنزل. ويضيف عبد الرحمن مرتضي لـ"انفراد" قائلاً: " ظروف والد ملك المعيشية تعبانة خالص، وبيشتغل بالعافية وكبير في السن، واشتري التروسيكل لملك عشان تقدر تساعده في مصاريف البيت بنقل السيدات والرجال ونقل البضاعة وغيرها للمحلات كل مساء بعد دراستها". الحالة الثانية وتعد الطفلة ملك منصور 14 سنة ليست الفتاة الأولى التى تعمل بتلك المهنة الشاقة بقيادة التروسيكل بالطريق، ولكنها الحالة الثانية التي تظهر للعلن بعد فتاة التروسيكل الشهيرة "مروة العبد"، والتي قدم الرئيس عبد الفتاح السيسي، لها دعماً كبيراً عقب استقبالها في قصر الاتحادية، للتأكيد علي إعجابه بكفاحها في مواجهة الظروف المعيشية الصعبة ومساعدة والدها - الذي يعمل خفيرًا- في زواج شقيقتها وتجهيز أخرى مخطوبة حالياً للزواج، ومازالت القري والنجوع تكتظ بمثل تلك الفتيات والسيدات التي تعمل بمهن الرجال في صعيد مصر للحصول علي الرزق الحلال.






















لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print