الإثنين، 18 فبراير 2019 01:18 م
الإثنين، 18 فبراير 2019 01:18 م

صور.. قصة نجاح شاب حصل على 50 ألف جنيه من جهاز تنمية المشروعات بسوهاج لافتتاح محل ستائر تعمل بالريموت.. "ربيعى": حققت نجاحًا كبيرًا فى بيع جميع الأنواع.. "ابتكرت ريموت للستائر بسعر رخيص".. وأسعى لتوسع

صور.. قصة نجاح شاب حصل على 50 ألف جنيه من جهاز تنمية المشروعات بسوهاج لافتتاح محل ستائر تعمل بالريموت.. "ربيعى": حققت نجاحًا كبيرًا فى بيع جميع الأنواع.. "ابتكرت ريموت للستائر بسعر رخيص".. وأسعى لتوسع ستائر تعمل بالريموت بدعم جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة
الثلاثاء، 12 فبراير 2019 03:08 م
قصة جديدة تضاف إلى نجاح جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بعدما تمكن "ربيعى عبد السلام السيد" من أن يحقق نجاحًا كبيرًا فى مشوار حياته، وذلك بعدما ابتكر ستائر جديدة تعمل بالريموت وبسعر "رخيص"، وخاصة بعد أن تعلم المهنة على أصولها فى محافظة الإسكندرية ليعود إلى بلدته سوهاج، وافتتح مشروعه بدعم ورعاية الجهاز. لم تكن الماديات عائقًا له، ولم يفكر طويلاً، بل توجه كأى شاب إلى جهاز تنمية المشروعات، والتقى المهندس عمرو الهوارى، مدير جهاز تنمية المشروعات، فى سوهاج، وحصل على قرض قيمته 50 ألف جنيه لتوسيع نشاطه الجديد. الشاب الطموح ربيعى عبد السلام السيد، البالغ من العمر 31 سنة، حاصل على دبلوم الزراعة عام 2002، لم ينتظر كثيرا ولكنه توجه إلى محافظة الإسكندرية، وتعلم تفصيل وتصميم الستائر عدة سنوات، وقرر بعدها العودة إلى محافظته لبدء افتتاح المشروع، ولكن بابتكار جديد، فهو يبيع ويصمم ويفصل الستائر العادية، بالإضافة إلى ابتكاره الستائر بالريموت بسعر رخيص، حيث أن ثمنها الأصلى يتعدى الـ30 ألف جنيه، وهى جديدة فى محافظة سوهاج إلا أنه يبيع الستارة الواحدة بالريموت الذى ابتكره بسعر قد يصل إلى 6 أو 7 آلاف جنيه فقط، ونجح نجاحا كبيرا فى المحافظة ويسعى إلى توسيع نشاطه. التقى "انفراد" بالشاب ربيعى ليروى قصة كفاحه ونجاحه، وخاصة بعدما سهل له جهاز تنمية المشروعات الحصول على القرض، وأشار إلى أنه بدأ مشروعه فى محافظة سوهاج منذ 5 سنوات بعد تعلمه كيفية تفصيل الستائر بكافة أنواعها فمنها ستائر أيمة وخشب جاهز وخشب حفر ليزر وهو نوع حديث، وكذلك الستائر من مواسير الكبس، وهى بلاك اوت، مضادة للشمس، وهناك نوع آخر يسمى "كستونات وشغل سجا" وهو عبارة عن شغل خرز يدوى. ويشير الشاب ربيعى إلى أنه يقوم ببيع وتفصيل جميع أنواع الستائر، وكذلك الستائر التى تعمل بالريموت، ولكنها سعرها المرتفع جعل العديد من المواطنين يعزفون عنها ولكنه ابتكر بيعها بسعر رخيص قد تصل إلى 7 آلاف فقط، بعد أن كان سعرها يتجاوز الـ30 ألف جنيه، ويقوم ببيعها بشكل كبير بعد تخفيض سعرها حيث قام بإحضار دائرة ريموت ورفع زجاج سيارة ثم أدخل عليه دائرة ريموت أخرى. وأضاف المحولات الخاصة به وتم مطابقته على الستارة العادية ويصل سعره 3 آلاف جنيه فقط، بالإضافة إلى سعر الستارة 4 آلاف جنيه وحقق نجاحا كبيرا فى المحافظة، حيث افتتح محله بالقرب من قرية قلفاو بالقرب من تمثال سيتى. ويوضح الشاب ربيعى أن جهاز المشروعات قام بتسهيل الحصول على القرض له فى غضون فترة قليلة وهو جهاز يعمل لخدمة الشباب، حيث أنه حصل على القرض لتوسيع نشاطه على مستوى المحافظة بعد تحقيق النجاح بمساعدة جهاز تنمية المشروعات، وينصح الشباب بالإقبال على المشروعات الصغيرة والحصول على قرض من الجهاز دون تردد أو خوف.
























لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print