الخميس، 24 أكتوبر 2019 04:53 ص
الخميس، 24 أكتوبر 2019 04:53 ص

زنازين الدواعش أول أهداف أردوغان من العدوان على الشمال السورى.. القوات التركية تستهدف نقاط تأمين مراكز احتجاز الإرهابيين لتحريرهم.. وقيادات بـ"سوريا الديمقراطية": محاولة مفضوحة لإعادة إحياء التنظيم ال

زنازين الدواعش أول أهداف أردوغان من العدوان على الشمال السورى.. القوات التركية تستهدف نقاط تأمين مراكز احتجاز الإرهابيين لتحريرهم.. وقيادات بـ"سوريا الديمقراطية": محاولة مفضوحة لإعادة إحياء التنظيم ال أردوغان
الخميس، 10 أكتوبر 2019 02:07 م
استهدف جيش الاحتلال التركي، مساء الأربعاء، سجون لتنظيم داعش الإرهابى كأول أهداف النظام التركى على شمال وشرق سوريا، ما اعتبرته قوات سوريا الديمقراطية تهديدا لأمن واستقرار المنطقة. وقالت الإدارة الذاتية فى شمال وشرق سوريا إن جيش الاحتلال التركى مع بدء عمليته العسكرية مساء الأربعاء ضد مناطق شمال وشرق سوريا، استهدف جزء من سجن جركين في قامشلو والذي يضم عدداً كبيراً من ارهابيي تنظيم داعش الإرهابي في محاولة واضحة لمساعدتهم على الهرب. وأكدت الإدارة الذاتية فى شمال وشرق سوريا أن هذا القصف يضع العالم أمام مسؤولياته، كون هذا السجن يحتوي بداخله أخطر الإرهابيين من أكثر من 60 جنسية، مارسوا أثناء تواجدهم ضمن صفوف تنظيم داعش الإرهابي شتى أنواع الإجرام والإرهاب بحق مختلف مكونات الشعب السوري وامتد اجرامهم للعالم أجمع. وأوضحت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا إلى أن هدف العدوان التركى يرمى لإحياء تنظيم داعش الإرهابى من جديد، داعيا جميع الأطراف لتحمل مسؤولياتهم كون هذه الاعتداءات على السجون التى تحوى عناصر داعش الارهابيين ستؤدى إلى كارثة قد لا يستطيع العالم تحمل تبعاتها فى وقت لاحق. بدوره قال متحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية إن جيش الاحتلال التركى استهدف سجنا يحتجز به إرهابيون من تنظيم داعش الإرهابى في مدينة قامشلو. وأكد المتحدث الرسمى باسم قوات سوريا الديمقراطية مصطفى بالى أن قصف السجن محاولة تركية لفتح ثغرات في السجن وإحداث فوضى بغية مساعدتهم على الخروج من السجن. إلى ذلك، أعلن المرصد السورى لحقوق الإنسان مقتل 16 عنصرا وإصابة 33 آخرين من قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، ومقتل 6 عناصر من القوات التركية فى القصف والاشتباكات التى وقعت بين الجانبين فى منطقتى تل أبيض ورأس العين شمالى سوريا. فيما قال مسؤول بارز بوزارة الدفاع الأمريكية، إن الاعتداء التركي على شمال سوريا يهدد قدرة "قوات سوريا الديمقراطية "قسد" المدعومة أمريكيًا على حراسة أكثر من 11 ألف شخص من أسرى داعش الخطيرين". وأضاف المسؤول الأمريكي، في تصريحات لشبكة "سي إن إن" الأمريكية مساء الأربعاء، أن العدوان التركي على سوريا نتج عنه "تأثير ضار" على العمليات قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" الإرهابي، مؤكدًا أن هذه العمليات ضد التنظيم "توقفت فعلياً"، وأن تركيا تستهدف قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة وأحد حلفائها الرئيسيين في الحرب ضد تنظيم "داعش وأدانت العديد من الدول الكبرى العدوان التركي على الأراضى السورية ، محذرة من العواقب وفى مقدمتها الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وغالبية الدول الأوروبية. وفى بيان لها مساء أمس، أكدت الخارجية المصرية إدانتها الكاملة للعدوان التركي على سوريا، مشددة على رفض مصر التام للاعتداءات الصارخة وغير المقبولة على سيادة دولة عربية شقيقة. كما حذرت الخارجية فى بيانها من استغلال الظروف التى تمر بها الدولة السورية للقيام بتلك التجاوزات، بشكل يتنافى مع قواعد القانون الدولي. ودعت مصر المجتمع الدولى ممثلاً فى مجلس الأمن للتصدى لهذا التطور البالغ الخطورة والذى يهدد الأمن والسلم الدوليين، ووقف أية مساعٍ تهدف إلى احتلال أراضٍ سورية أو إجراء "هندسة ديمغرافية" لتعديل التركيبة السكانية في شمال سوريا". إلى ذلك، أدان وزير الخارجية الألماني هايكو ماس بشدة الهجوم التركي في شمال سوريا وطالبها بإنهاء الهجوم والسعي لتحقيق مصالحها الأمنية بالطرق السلمية. وأضاف وزير الخارجية الألمانى في بيان مساء الأربعاء إن تركيا "تخاطر عمدا بزعزعة استقرار المنطقة بشكل أكبر وعودة تنظيم داعش من خلال هجومها على شمال شرق سوريا، موضحا أن الهجوم سيسفر عنه كارثة إنسانية أخرى وموجة نزوح وهروب جديدة.








لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print