السبت، 16 نوفمبر 2019 11:47 م
السبت، 16 نوفمبر 2019 11:47 م

توقف الصين عن كنز الذهب وراء تراجع أسعاره 20 جنيها خلال أسبوع.. "المعدن النفيس" يسجل أسوأ أداء أسبوعى خلال 3 سنوات.. الأوقية تهبط 40 دولارا.. والغرفة التجارية: المبيعات فى مصر لم تتأثر بالهبوط

توقف الصين عن كنز الذهب وراء تراجع أسعاره 20 جنيها خلال أسبوع.. "المعدن النفيس" يسجل أسوأ أداء أسبوعى خلال 3 سنوات.. الأوقية تهبط 40 دولارا.. والغرفة التجارية: المبيعات فى مصر لم تتأثر بالهبوط الذهب - ارشيفية
السبت، 09 نوفمبر 2019 03:08 م
شهد المعدن النفيس "الذهب" اسوأ أداء اسبوعى له منذ أكثر من 3 سنوات، لهبط الذهب حوالى 40 دولارا فى أسبوع واحد، عقب توقف الصين عن شراء المعدن النفيس لأول مرة منذ 10 أشهر، الأمر الذى دفع الأسعار فى مصر للهبوط 20 جنيها للجرام. فى هذا الإطار، يقول إيهاب واصف نائب رئيس شعبة المعادن الثمينة فى الغرفة التجارية، إن الصين قررت التوقف عن اكتناز الذهب بعد 10 أشهر متواصلة من الاكتناز، الأمر الذى دفع الأسعار للهبوط بهذا الحد، لتسجل أسوأ أداء أسبوعى للذهب فى أكثر من 3 سنوات تقريبا. وأضاف واصف لـ"انفراد"، أن الذهب تكبد أكبر خسارة أسبوعية منذ ثلاث سنوات، حيث لحق التقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين زيادة الطلب على الملاذات الآمنة وقاد أسهم شركات التعدين للانخفاض بحدة. وكشف نائب رئيس شعبة الذهب، هبوط المعدن النفيس 3.7% هذا الأسبوع مسجلا أكبر خسارة له منذ نوفمبر 2016، حيث اقتربت الصين والولايات المتحدة من اقرار اتفاق مؤقت ينزع فتيل الحرب التجارية، وهو ما قلل الطلب على الذهب بوصفه ملاذا آمنا عند الاضطرابات الاقتصادية. أسعار الذهب فى مصر، تأثرت بصورة كبيرة بالأحداث العالمية التى طالت الذهب، إذ هبط سعر الذهب فى مصر قرابة 20 جنيها للجرام، خلال الأسبوع الماضى، ليهبط الذهب من 681 جنيها للجرام من عيار 21 إلى 661 جنيها للجرام اليوم السبت 9 نوفمبر. وبشأن وضع مبيعات المعدن النفيس فى مصر، يرى إيهاب واصف، أن المبيعات لا تزال ضعيفة جدا، ولم تتأثر حتى الآن بالانخفاضات التى شهدها المعدن النفيس بمصر، معللا ذلك بتراجع القدرات الشرائية للمستهلكين. وكشف، أن مبيعات الذهب تشهد تراجعا محدودا فى الربع الثالث من العالم الجارى قياسا على نفس الفترة من العام الماضر، الأمر الذى يشير إلى أن مبيعات الذهب بنهاية 2019 ستكون أقل من 2018 وأضاف واصف فى تصريحات لـ"انفراد"، أن أسعار الذهب العالمية ظلت تتأرجح بين 1480 إلي 1510 دولارا آخر شهر ونصف، إلا أنها خلال أسبوع هبطت إلى 1458 دولارا، فى ظل تقلب ملحوظ في السياسات الاقتصادية العالمية، عقب وضوح الرؤية بشأن مباحثات امريكا والصين بشأن الحرب التجارية بين البلدين. وأوضح واصف، أن سوق الصاغة فى مصر مرتبط بكافة التغيرات العالمية للمعدن النفيس، لافتاً إلى أن استمرار المبيعات على وتيرتها الحالية ينذر أن وضع مبيعات المعدن النفيس هذا العام سيكون أقل من العام الماضي.








لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print