السبت، 08 أغسطس 2020 02:58 ص
السبت، 08 أغسطس 2020 02:58 ص

صور.. مزارات سياحية تنتظر عودة السياح بالغردقة.. رحلات اليوم الواحد وجولة البلد وزيارة مسجد الميناء الكبير وكنيسة الأنبا شنودة والتمشية على الكورونيش القديم تنعش الشارع.. خبير سياحي يكشف أهمية السياحة

صور.. مزارات سياحية تنتظر عودة السياح بالغردقة.. رحلات اليوم الواحد وجولة البلد وزيارة مسجد الميناء الكبير وكنيسة الأنبا شنودة والتمشية على الكورونيش القديم تنعش الشارع.. خبير سياحي يكشف أهمية السياحة عودة النشاط السياحى مرة أخرى لمدينة الغردقة
الإثنين، 06 يوليه 2020 04:07 م
عقب عودة النشاط السياحى مرة أخرى لمدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، ينتظر الكثير من أهالى وتجار وأصحاب البارزات السياحية عودة البرامج السياحية الداخلية "جولات البلد" مرة أخرى لكونها أهم البرامج التى تنعش الحياة فى الشارع السياحي، حيث إنه قبل جائحة كورونا ومع وصول نسب الإشغال السياحى آنذاك 70٪؜ كانت تنظم شركات السياحة برنامجا سياحيا يسمى جولة البلد من خلالها يزور السياح شوارع الغردقة والمزارات الدينية والشعبية. من جانبه، قال أبو الحجاج العماري، الخبير السياحي، أن جولة البلد التى كانت تنظم من قبل شركات السياحة فى مدينة الغردقة، كانت تنعش الشارع ومن خلالها يتعرف السياح على ثقافات المجتمع المصري، حيث إن فى تلك الجولة كان ينظم لهم زيارة لمسجد الميناء الكبير، التحفه المعمارية الاسلامية فى الغردقة للتعرف على العمارة الاسلامية، وكذلك مسجد عبد المنعم رياض اقدم مساجد الغردقة. كما كانت تضم زيارة لكنيسة الأنبا شنودة العريقة، وكذلك مشاهدة جمال الغردقة مع البحر من على طريق الكورنيش القديم، كل ذلك الجولات التى كانت تقع تحت مسمى جولة البلد من خلالها كان الأهالى يشعرون بالسياحة فى الغردقة وكذلك التجار، حيث عند المرور ما بين شوارع المدينة كانت يمرون على محل عصارة قصب السكر ومن ثم على محلات التسالى والبازارات وبذلك ينعشون الشارع وتعود الحياة كما كانت عليه. من جانبه ، قال بشار أبو طالب نقيب المرشدين السياحين بالبحر الأحمر، إن جولات البلد كانت مجرد حياة البازارات السياحية والمحال التجارية بشكل عام حيث كل مقعد أو كل ما زار سياحى يقصده السائح خلال الحولة يقوم بعملية الشراء من المحال والبازارات المجاورة له، موضحا أن من ضمن البرامج فى جولة البلد زيارة سوق الخضار والفاكهة بالغردق حيث أن الافواج السياحية كانت تنعش حركة البيع هناك ما قبل كورونا. وأضاف "أبو طالب"، فى تصريحات لـ" انفراد"، أن هناك توقعات بعودة الحياه بطبيعتها بداية الشهر القادمة حيث أن بمجرد وصول الرحلات الاوربية ستعود الحياه لما كانت عليهم يتعود مدينة الغردقة لبريقها وتحتل مكانتها وسط المدن السياحية العالمية، وتنعش البرامج السياحية الداخلية الاقتصاد فى المدن السياحية بالبحر الاحمر بشكل عام. يذكر أن البرامج السياحية الداخلية " جولة البلد " فى مدينة الغردقة هو مصطلح سياحى أطلقته شركات السياحة والمرشدين السياحيين، على رحلة سياحية يقوم بها السياح للتعرف على تاريخ الغردقة، تبدأ من الشارع وتنتهى منه، من خلالها يتعرف السائح على المناطق الشعبية وكذلك تاريخ تلك المدينة، واصبحت على راس البرنامج السياحى لزائرين من اكثر من 30 دولة للغردقة. وتعد رحلة جولة البلد من أهم الرحلات التى يتم تنظيمها للسياح بالبحر الأحمر وخاصة فى مدينة الغردقة، وأن أغلب السياح الوافدين للغردقة أو الوافدين لاى مدينة كسياحة، يكون لديهم شغف لمعرفة تاريخ تلك المدينة وكيف يعيش سكانها، وتختلف الجولة من شركة سياحة لأخرى فى تكلفتها والاماكن المقرر الزيارة لها، من حيث التكلفة تقوم شركات كبرى سياحية بتنظيمها كهدية للسياحة عقب بيع رحلة من الغردقة للأقصر او الغردقة القاهرة لهم، وشركات اخرى تنظمها للسائح الواحد ب 25 يورو. وكان أكد نقيب المرشدين السياحين فى البحر الأحمر فى تصريحات سابقة لـ "انفراد"، أن جولة البلد تعد سياحة قيمة لابد من الحفاظ عليها وبذل مجهود اكبر فى تنظيمها حيث أنها تعد من أكثر الأوقات المستمتعة للسائح، والتى فى أغلب الاحيان يقوم المرشد المسئول بتنظيمها بزيارة أماكن شعبية حسبما يشاء بمرافقه السياح، موضحا أن فى الغالب تبدأ بمسجد الميناء الكبير ثم الكنيسة ومنها للازق الذى يتم صنع المراكب به ثم سوق الخضار واهمها القعدة على القهوة البلدي. وكشف نقيب المرشدين السياحين، أن أغلب السياح الذين يقومون بجولة البلد والذين اغلبهم اوربين يعودوا مرة اخرى عندما يزورن الشارع الشعبى بالغردقة، حيث أن عندما يقوم السياح مترجلين بمنطقة فلفلة ويشاهدون الغردقة باكملها وجزر شدوان والجفتون وجبال سيناء التى تظهر من بعد تحدث لهم حالة من الذهول.










































لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print