الإثنين، 18 يناير 2021 09:50 ص
الإثنين، 18 يناير 2021 09:50 ص

الفيضان يحرم السودان من فرحة العيد.. السلطات تعلن حصيلة الدمار.. مصرع 5 وانهيار أكثر من 2500 منزل.. الداخلية تؤكد: نوفر خياما للمشردين ونستعين بطلمبات شفط.. وتوقعات باستمرار نزوح الأهالى بعد انهيار سد

الفيضان يحرم السودان من فرحة العيد.. السلطات تعلن حصيلة الدمار.. مصرع 5 وانهيار أكثر من 2500 منزل.. الداخلية تؤكد: نوفر خياما للمشردين ونستعين بطلمبات شفط.. وتوقعات باستمرار نزوح الأهالى بعد انهيار سد الفيضانات فى السودان
الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 12:07 ص
تسببت الفيضانات التى تشهدها السودان منذ أيام فى العديد من الوفيات بجانب تدمير آلاف المنازل، مما أدى إلى عمليات نزوح كثيفة، كما لقى 5 أشخاص مصرعهم وأصيب 3 آخرون، جراء الفيضانات الناتجة عن الأمطار الغزيرة فى السودان، كما دُمر ما يقرب من 2500 منزل. وقال وزير الداخلية السوداني الطريفي إدريس، في بيان مساء الاثنين، إن الفيضانات دمرت بين الخميس والسبت آلاف المنازل في مناطق متفرقة بولايات الجزيرة والنيل الأزرق ودارفور، ونوفر خياما للمتضررين والمشردين. وأوضح البيان أن 4 وفيات كانت نتيجة لانهيار منازل وحالة غرق واحدة في دارفور، وأشار إلى انهيار 2382 منزلا، بينها 1110 منازل انهياراً كلياً و1272 منزلاً جزئياً. وتابع: "أما الخسائر بالمرافق شملت 26 مرفقاً تعليمياً ومساجد، و78 من المتاجر والمخازن، فيما نفقت 41 من الحيوانات". وحذرت وحدة الإنذار المبكر في الهيئة العامة للأرصاد الجوية من هطول أمطار متوسطة إلى غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية تضرب أجزاء من عدة ولايات. ودعت الإدارة العامة لشؤون مياه النيل والخزانات، المواطنين والجهات المختصة إلى أخذ الحيطة والحذر من ارتفاع متوقع لمنسوب المياه بعدد من الخزانات، مؤكدة أنها توفر طلمبات لشفط المياه. وتعرض سد "بوط" المطل على النيل الأزرق، فى مدينة بوط السودانية أول أمس، لانهيار مفاجئ، تسبب فى تدمير أكثر من 600 منزل حينها في جميع أنحاء المدينة، بحسب ما أعلنت المديرة التنفيذية المكلفة لمحلية التضامن بولاية النيل الأزرق في السودان، نسيبة فاروق كلول. ووثق عدد من المواطنين السودانيين لحظة اجتياح المياه وتدميرها للمنازل بعد الانهيار المفاجئ للسد الذى كان يستخدم فى تخزين 5 ملايين متر مكعب من المياه القادمة من وديان جبال الأنقسنا. وظهر فى الفيديوهات التى التقطها السودانيون تدفق المياه بشكل كبير من السد اتجاه المنازل والأشجار، وهو ما تسبب فى تدمير حوالى 600 منزل بعد اجتياح المياه بشكل قوى. وفى تصريحات صحفية لـ"كلول"، قالت إن المياه حاصرت 600 أسرة أخرى فى أحد الأحياء، مع تعذر الوصول إليها، وأوضحت أن المياه غمرت المنطقة من 3 اتجاهات، وحذرت من حدوث موجة نزوح كبيرة فى المنطقة التى يمثل فيها "سد بوط" عصب الحياة بالنسبة لها وتضم سوقا كبيرة وأكثر من 9 مدارس للتعليم الأساسى، وظلت طوال فترة الحرب ملاذا آمنا للنازحين من جميع أرجاء الولاية. كما اجتاحت سيول عارمة مناطق شمالى السودان، الأربعاء الماضي، مما أسفر عن انهيار عشرات المنازل، وفق نشطاء، دون إعلان رسمي فوري بشأن حصيلة الخسائر. وأفادت وكالة أنباء السودان الرسمية أن سيولا عارمة اجتاحت مدينة أبو حمد بولاية نهر النيل (538 كلم شمال العاصمة الخرطوم)، ما تسبب في خسائر كبيرة بالمنازل والممتلكات. وتعد ولاية النيل الأزرق من الولايات الجنوبية حسب تقسيم السودان بعد انفصال الجنوب في 2011. تجاورها من الشمال ولاية سنار ومن الشرق إثيوبيا ومن الغرب والجنوب دولة جنوب السودان، عاصمتها الدمازين، وتم ترسيم الولاية فى فبراير 1994.




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print