السبت، 17 أبريل 2021 11:15 م
السبت، 17 أبريل 2021 11:15 م

مبادرة حياة كريمة لتطوير 1500 قرية مصرية تدخل حيز التنفيذ بأسوان.. رفع احتياجات 68 قرية و321 نجعا وتجمعا ريفيا.. والمحافظ: نقله نوعية للمواطن البسيط.. والتنمية ستشمل ثلثى المحافظة.. والأهالى: شكرا للر

مبادرة حياة كريمة لتطوير 1500 قرية مصرية تدخل حيز التنفيذ بأسوان.. رفع احتياجات 68 قرية و321 نجعا وتجمعا ريفيا.. والمحافظ: نقله نوعية للمواطن البسيط.. والتنمية ستشمل ثلثى المحافظة.. والأهالى: شكرا للر مبادرة حياة كريمة لتطوير قرى مصر
الأربعاء، 27 يناير 2021 11:38 ص
"شكرا ياريس".. هكذا عبر أهالى محافظة أسوان، عن امتنانهم لأعمال التطوير الشاملة للقرى والنجوع والريف المصرى ضمن المبادرة الرئاسية الجديدة 2021 والتى تشمل 1500 قرية مصرية، محافظة أسوان ضمن المرحلة الأولى منها. قال الحسن على خليفة، أحد أبناء قرية أقليت بمركز كوم أمبو ل"انفراد"، إن رئيس الجمهورية وضع يده على نقاط احتياج المواطن المصرى البسيط وقرر البدء فى التنمية من القرى والنجوع، مشيرا إلى أن الريف المصرى يحتاج إلى تنمية من حيث رفع كفاءة وتطوير البنية التحتية وتوصيل خدمات أساسية وكل هذا سيتم ضمن المبادرة الرئاسية الجديدة، وعلق قائلا: "لذا نقول شكرا للرئيس". فى المقابل، أكد اللواء اشرف عطية محافظ أسوان، أن هناك توجيهات مستمرة لتنفيذ المتابعة الدقيقة لتحقيق أقصى إستفادة من المبادرة الرئاسية للتطوير الشامل لـ 1500 قرية مصرية والتي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى في بشرى سارة لتحسين مستوى معيشة المواطنين وتحقيق الحياة الكريمة والذى أصبح بمثابة حلم ونقلة نوعية تستهدف تغيير وجه الحياه والنهوض بمستوى معيشة المواطنين في القرى والتجمعات الريفية والذى يمثلون الجزء الأكبر من سكان الجمهورية. وأشار، إلى أن هذا المشروع الضخم لتطوير قرى الريف المصرى يستهدف على مستوى محافظة أسوان 68 قرية و321 نجع وتجمع ريفى و62 منطقة سكنية بمركزى كوم أمبو وإدفو بما يمثل ثلثى سكان المحافظة بأجمالى 893،5 ألف نسمة من أهالى المركزين. وكشف محافظ أسوان عن دخول المبادرة الرئاسية لحيز التنفيذ على مستوى المحافظة حيث تم بدء طرح وإسناد المشروعات التنموية المختلفة بالتنسيق مع الهيئات والشركات المنفذة مع الجهاز المركزى للتعمير التابع لوزارة الإسكان بواقع 10 مشروعات كأسبقية أولى ، بالإضافة إلى قيام قطاعات الرى والهيئة القومية وشركة مياه الشرب والصرف الصحى والأبنية التعليمية والطرق وذلك بعد قيام المحافظة بحصر المستهدف من المشروعات داخل هذه القرى والتجمعات الريفية وتصويرها على أرض الواقع. وأوضح ، بأنه تم عقد جلسات إستماع لممثلى الأهالى لعرض خطط الجهات التنفيذية ، مع الوقوف على إحتياجاتهم ومطالبهم الجماهيرية ، موضحاً بأنه سيتم بدء الأعمال لعرض الخطط التنموية على ممثلى أهالى القرى المستهدفة بحضور مسئولى القطاعات التنفيذية ووحدة حياة كريمة ورؤساء الوحدات المحلية والقروية مع تطبيق الإجراءات الإحترازية للحد من إنتشار فيروس كورنا، بالإضافة إلى الوقوف على المطالب والإحتياجات الجماهيرية المختلفة. وأضاف اللواء أشرف عطية بأن لجلسات الإستماع العديد من النتائج الإيجابية لما تقدمه من تحقيق التلاحم المباشر بين المسئولين بالقطاعات التحتية و الخدمية المختلفة والمواطنين بالقرى المدرجة ضمن المبادرة الرئاسية ، وقد تم خلال هذه الجلسات الرد على كافة الإستفسارات التي يعرضها الأهالى بعد عرض مشروعات القطاعات المخطط تنفيذها. وتابع، بأن المشروعات ستتم بواسطة الهيئة القومية وشركة مياه الشرب والصرف الصحى والرى والكهرباء والطرق والغاز الطبيعى والصحة والطب البيطرى والتعليم والتموين والشباب والرياضة والتضامن الإجتماعى ، بجانب دعم الوحدات المحلية في أعمال التطوير والتجميل ورفع المخلفات ووحدات الإطفاء ، ويتم عرض نتائج هذه الجلسات على المحافظ ثم رفع نتائجها أولاً بأول إلى المستوى الأعلى حتى يتسنى تلبيتها بالشكل المطلوب في صورة مشروعات خدمية متنوعة. ولفت "عطية"، إلى أن هذا يتزامن مع تنفيذ المبادرة الرئاسية حياه كريمة التى تشمل مرحلتين بإجمالى 83 مشروع بمختلف القطاعات وبإعتمادات 280,7 مليون جنيه حيث جارى الإنتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى داخل 11 قرية بإجمالي 30 مشروع بإستثمارات 82.7 مليون ، وجارى طرح مشروعات المرحلة الثانية بأجمالى 53 مشروع وبإعتمادات 198 مليون جنيه ، فضلاً عن تنفيذ مبادرة " التصالح حياه " والتي أستفاد منها 142 أسرة من الأكثر إحتياجاً بهدف تخفيف الأعباء عن كاهلها بتكفل مخالفات البناء لهم .












لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print