الثلاثاء، 02 مارس 2021 11:04 م
الثلاثاء، 02 مارس 2021 11:04 م

حياة كريمة تصل البحر الأحمر.. بدء توصيل الكهرباء لقرية النصر الواقعة فى حضن الجبل.. إنشاء 60 وحدة توطين للأهالى وملعب خماسى وشبكة طرق داخلية.. والمحافظ: توزيع 2500 كرتونة مواد غذائية على الأسر الأكثر

حياة كريمة تصل البحر الأحمر.. بدء توصيل الكهرباء لقرية النصر الواقعة فى حضن الجبل.. إنشاء 60 وحدة توطين للأهالى وملعب خماسى وشبكة طرق داخلية.. والمحافظ: توزيع 2500 كرتونة مواد غذائية على الأسر الأكثر حياة كريمة تصل البحر الأحمر
الأربعاء، 27 يناير 2021 05:00 م
بدأت الجهات المختصة بمحافظة البحر الأحمر، بالتنسيق مع مجالس المدن المختلفة تفعيل توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، والبدء فى أعمال مبادرة حياة كريمة لتطوير القرى بالمحافظات المختلفة، ومن بين تلك القرى التي بدأت بالفعل الجهات المختصة العمل بها قرية النصر التابعة لمجلس مدينة سفاجا بمحافظة البحر الأحمر والواقعة في حضن منطقة جبلية تبعد عن المدينة قرابة 90 كيلو متر . تقع قرية النصر على طريق سفاجا قنا بالكيلو 85، والتى تم إنشائها عام 1982 بقرار من المحافظ السابق يوسف عفيفى، كانت تعاني تلك القرية من سوء الخدمات بها منذ سنوات طويلة حيث لم يكن متاحا بها انارة واستخدام الأهالى مولدات الكهرباء، حتى تم إدراج القرية ضمن مبادرة الرئيس "حياة كريمة" لتطوير 1500 قرية على مستوى الجمهورية وتوفير حياة كريمة للمواطنين، لتنتهى أجهزة المحافظة من تحديد مسار الربط الكهربائى للقرية البدوية النائية. من جانبها، قالت هدى المغربى، رئيس مدينة سفاجا، إن فور إدراج القرية ضمن القرى التي سيتم تطويرها في مبادرة الرئيس حياة كريمة تم عقد اجتماع لحصر احتياجات القرية وتشكيل للجنة لأعمال الحصر بها، وتمت مناقشة الاحتياجات بحضور ممثلين من شركة المياه والصرف الصحى بالبحر الأحمر وجهاز التعمير بالمحافظة وهندسة كهرباء البحر الأحمر وإدارة التخطيط والمتابعة بديوان عام المحافظة وإدارة تنمية القرية بديوان عام المحافظة وعدد من مديري الإدارات بالوحدة المحلية لمدينة سفاجا، حيث استهدفت اللجنة حصر احتياجات القرية ضمن برنامج مبادرة حياة كريمة . وأضافت أن اللجنة قامت بتفقد قرية النصر بالكيلو 85 لإدراجها ضمن مبادرة حياة كريمة لتطوير وتنمية القرى، وذلك لوضع احتياجات القرية فى جميع القطاعات مثل قطاع الكهرباء وقطاع مياه الشرب والصرف الصحى وقطاع الصحة والتعليم والطرق والرى، ومعاينة وتصوير الأماكن المراد تطويرها ودراستها لبدء تنفيذ المبادرة بها وتطوير العديد من المنازل التى تحتاج لرفع كفاءة. وأوضحت رئيس المدينة، أن اللجنة تمكنت من حصر احتياجات القرية وترتيبها حسب الأولوية والتى شملت إقامة استراحات للمعلمين بالقرية وإنشاء ملعب خماسى وإنشاء شبكة طرق داخلية بطول 8 كيلو متر وعمل مظلات على مداخل القرية وإنشاء بوابة رئيسية للقرية وإنشاء 60 وحدة توطين وتوفير 50 عمود إنارة بمشتملاتها وإحلال وتجديد خزان المياه للقرية سعة 500 طن وإحلال وتجديد مبنى الوحدة القروية وإنشاء مشغل للفتيات لتنمية مهارات الحرف اليدوية وحماية "تدبيش" سور المدرسة بالقرية من اخطار السيول وإنشاء مخبز بالقرية. وأكدت أن تم العمل على توفير احتياجات القرية من قبل الجهات المختصة المختلفة من جهاز الاسكان ومياه للشرب والجهات الأخرى المنوطة بالأعمال هناك، حيثجارٍ تنفيذ شبكة مياه، وإنشاء خزان مياه بسعة 500 طن، وعدد من وحدات التوطين، بالإضافة إلى إحلال وتجديد الشبكة الداخلية للكهرباء. وأوضحت رئيس المدينة أن في قطاع الكهرباء وردت شركة الكهرباء الكابلات والأسلاك ولوحات التوزيع، لافتة إلى أن مشروع الربط الكهربائي للقرية سيساهم في تحسين أوضاع القرية، والتخلص من المولدات التي تكثر أعطالها، مما يجذب المزيد من العمران والاستقرار إلى سكان القرية. من جانبه، قال جابر عبد الظاهر شيخ قرية النصر في تصريحات صحفية له، أن توصيل التيار الكهربائي المستمر إلى قرية النصر، سيحدث طفرة تنموية شاملة، ستؤدى إلى ترشيد الإنفاق على شراء مولدات الكهرباء، فضلا عن ترشيد استهلاك الوقود والزيوت، وتخفيض نفقات إصلاح المولدات التي تمثل عبئا على المواطنين. وأضاف شيخ القرية، أن قريتهم ظلت سنوات طوال تعاني من نقص في الخدمات كافة، إلا أنها في عهد الرئيس السيسي وجدت التنمية طريقا إليها، مضيفا أن بالفعل تم البدأ في أعمال التطوير ببعض المرافق. من جانب آخر وفي إطار مبادرة حياة كريمة كان قد أعلن محافظ البحر الأحمر اللواء عمرو حنفى، قيام مديرية التضامن الاجتماعي بالمحافظة، بتوزيع 2500 كرتونة مواد غذائية، للأسر الأكثر احتياجاً بمختلف مدن المحافظة، ضمن مبادرة "حياة كريمة". وأكد المحافظ، أن ذلك بغرض تقديم كافة أوجه المساعدة للأسر الأكثر احتياجاً، والتخفيف عنهم، حرصاً من الدولة على تقديم كافة أوجه الرعاية للمواطنين، وكلف اللواء هشام الطويل السكرتير العام المساعد، بمتابعة عملية توزيع الكراتين بمختلف مدن المحافظة. ووجه المحافظ أن تكون آلية التوزيع عن طريق مرور مسئولى التضامن الاجتماعي بكل مدينة على الأسر الأكثر احتياجاً وتقديم هذه المساعدات لهم في بيوتهم، وذلك منعاً لعملية التكدس وحفاظاً على صحة وسلامة المواطنين. وفي مدينة القصير، زار اللواء عادل نصر، رئيس مدينة القصير، اليوم الأربعاء، منطقة الشيخ مالك جنوب مدينة القصير، يرافقه مدير المتابعة الميدانية بالوحدة المحلية، حيث قام بتسليم الأسر الأكثر احتياجا بالمنطقة بطاطين ومواد غذائية، ضمن مبادرة حياة كريمة . وأشاد رئيس المدينة بدور الجمعيات الأهلية فى تقديم المساعدات العينية للمناطق النائية، مشيرا إلى أن الوحدة المحلية على استعداد تام للتعاون مع منظمات المجتمع المدنى والشباب لدعم الأسر الأولى بالرعاية. وأكد أن الدولة تعمل على تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين فى جميع المجالات، من خلال مبادرة حياة كريمة لافتا الى أنها تسعى إلى تطوير المدن والمراكز بمحافظات الجمهورية. وأشار رئيس مدينة القصير، إلى أن المنطقة تعد بدائية وتحتاج المزيد من الدعم، مناشدا كافة الجهات والجمعيات والمنظمات، الوقوف بجانب المواطنين، مؤكداً أهمية الزيارات المستمرة للتأكيد على الاهتمام باطفال وعربان المنطقة.




















لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print