الخميس، 24 أغسطس 2017 10:49 ص
الخميس، 24 أغسطس 2017 10:49 ص
Parlmany-HP-LB 728x90 head:

"اعرف الحقيقة".. وزير الزراعة الجديد يكشف لغز تعيين 3 نواب له بالوزارة

"اعرف الحقيقة".. وزير الزراعة الجديد يكشف لغز تعيين 3 نواب له بالوزارة الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى الجديد
الخميس، 16 فبراير 2017 05:37 م
كتب عز النوبى ـ تصوير محمود فخرى
قال الدكتور عبد المنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى الجديد، أن الاستعانة بـ3 نواب تستهدف إحياء دور وزارة الزراعة وتقديم الخدمات التى يحتاجها المواطن وفق توقيتات محددة وجدول زمنى يرفع كفاءة العمل بالوزارة، مشددا على أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أبدى اهتمامه بتعيين نائب رابع إذا كانت هناك حاجة لذلك لتفعيل دور وزارة الزراعة فى تقديم خدماتها، مضيفا، "الوظيفة رزق من الله، استخدمه لخدمة الصالح العام، وليس من أجل مصالح خاصة، لأن المصلحة القومية تعلو على أى مصلحة".

وشكر "البنا"، فى المؤتمر الصحفى الذى عقده عقب أدائه اليمين الدستورية أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، الرئيس على ثقته الغالية التى تحمله تكليفات، لتحقيق التطوير فى الملفات الثلاثة، وتشمل استصلاح الأراضى وتنمية الثروة الحيوانية وتقديم الخدمات الزراعية للمواطنين، لتحقيق الأمن الغذائى للمصريين، وفقا لتكليفات الرئيس السيسي، موضحا أن النواب الثلاثة لهم نفس اختصاصات وزير الزراعة كل فى قطاعه، واصفا الوزارة بـ"الكبيرة".

وشدد وزير الزراعة على أن اختيار النواب الثلاث يستهدف توحيد إدارة الملفات، لمنع الاختلاف، خاصة أنها تندرج ضمن التجارب الناجحة التى تم تطبيقها فى وزارة المالية، والتى يمكنها الإسراع فى الأداء بقطاعات الثروة الحيوانية والخدمات الزراعية وقطاع الاستصلاح.

وأشار "البنا" إلى أهمية الدور الذى تقوم به الدكتور منى محرز، نائب الوزير لشئون الثروة الحيوانية والداجنة، فى الإشراف على هيئة الخدمات البيطرية وقطاع الإنتاج الحيوانى والجهات البحثية التابعة لنفس الاختصاصات، بما يحقق تنمية الثروة الحيوانية والحفاظ على صحة الحيوان، والنهوض بالإنتاج الحيوانى والداجنى وحل مشاكل القطاع، مؤكداً أن الخدمات الزراعية من أهم القطاعات التى تخدم المواطن .

ولفت وزير الزراعة إلى أهمية الديناميكية فى العمل والأداء داخل الوزارة، من خلال التخطيط السليم وهيكلة قطاعات الوزارة، لأن توحيد الملفات والتخطيط السليم "يريح الكثيرين"، ولا يوجد وقت للانتظار كثيرا، لأننا نحتاج إلى الحركة وتطوير الأداء، بالاعتماد على التقنيات الحديثة فى الاتصالات لأننا لا نزال نعمل بالورقة والقلم وننتظر الخطاب اليدوى لعدة أيام، ما يضيع من الوقت الذى نحتاجه لخدمة المواطن المصرى وتطوير الأداء بمختلف القطاعات بالوزارة.



لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print