الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 07:23 م
الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 07:23 م

النائب على عبد الواحد يتقدم بطلب إحاطة لوزير المالية بشأن إصلاح المنظومة الضريبية

النائب على عبد الواحد يتقدم بطلب إحاطة لوزير المالية بشأن إصلاح المنظومة الضريبية النائب على عبد الواحد وعمرو الجارحى وزير المالية
الأحد، 05 مارس 2017 11:25 ص
كتب هشام عبد الجليل
تقدم على عبد الواحد، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى الدكتور على عبد العال، رئيس البرلمان، لتوجيهه إلى الدكتور عمرو الجارحى وزير المالية، بخصوص إصلاح المنظومة الضريبية.

وقال عبد الواحد، فى بيان صحفى له اليوم، إن مصر تمر بمرحلة دقيقة خاصة على الجانب الاقتصادى وما تتبعه الحكومة المصرية من إجراءات الإصلاح الاقتصادى ومحاولة خفض العجز فى الموازنة لتحقيق مستويات نمو مرتفعة، مشيراَ إلى أن تحقيق ذلك يستوجب زيادة الاستثمارات المحلية والخارجية وزيادة الحصيلة الضريبية ليس من خلال فرض مزيد من الضرائب ولكن من خلال إصلاح الاعتلال الموجود فى المنظومة الحالية.

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن المنظومة الضريبية هى العمود الفقرى لمناخ الاستثمار فإذا صلحت المنظومة الضريبية صلح مناخ الاستثمار كله، لافتاَ إلى حاجة مصر إلى تنمية الحصيلة الضريبية وحوكمة منظومتها لبعث الثقة لدى المستثمر، من خلال وضع قواعد استراتيجية واضحة المعالم ومحددة الأهداف للنهوض بالعمل الضريبى ووضع آليات جديدة لتوفير موارد عاجلة للخزانة العامة.

وأكد عبد الواحد، أن نسبة الضرائب من الناتج المحلى الإجمالى تصل فى مصر إلى 13.5%وهى تعد نسبة ضعيفة مقارنة بالمعدلات العالمية التى تصل إلى 22%، لافتاَ إلى ضرورة تنفيذ بعض الخطوات التى من شأنها زيادة مساهمة الضرائب فى الموازنة العامة، ومنها الانتهاء من قضايا التهرب الضريبى الذى بلغت قيمتها فى المحاكم 60 مليار جنيه فى حين بلغ الفاقد الضريبى حوالى 300 مليار جنيه بالإضافة إلى ضرورة وضع ملفات ضريبية للممولين، تعتمد على جمع بيانات تتمثل فى اسم الشركة والرقم القومى والعنوان، ميكنة عمليات التحصيل و إدراج الاقتصاد غير الرسمى فى المنظومة الضريبية من خلال نظم مبسطة، حيث تصل التقديرات لهذا الإيراد بما يتراوح بين 40-50% من حجم الناتج المحلى الإجمالى.

وطالب النائب، الحكومة بتقديم بيان عن الإجراءات المتبعة بهدف إصلاح المنظومة الضريبية، بالإضافة إلى بيان بالانجازات التى تحققت فى طريق زيادة نسبة مساهمة الضرائب فى الناتج المحلى الإجمالى.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print