الأربعاء، 27 يناير 2021 07:02 م
الأربعاء، 27 يناير 2021 07:02 م

زواج المتعة يشعل الحرب بين الشيعة واللجنة الدينية بالبرلمان.. والسبب "النفيس"

زواج المتعة يشعل الحرب بين الشيعة واللجنة الدينية بالبرلمان.. والسبب "النفيس" الدكتور عمر حمروش أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب
الخميس، 30 مارس 2017 01:03 م
كتب محمود العمرى
قال الدكتور عمر حمروش، أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب، إن ما ذكره المفكر الشيعى راسم النفيس حول أن زواج المتعة حلال، أمر خاطئ لأن زواج المتعة حرام ومخالف للشرع، واستطرد: "الشيعة يريدون هدم ثوابت الدين".

وأضاف أمين اللجنة الدينية بالبرلمان فى تصريح خاص لـ"برلمانى" أن الشيعة يريدون تطبيق ونشر أفكارهم الهدامة فى المجتمع المصرى، من خلال بث هذه الأفكار بين المواطنين، وذلك لاستقطاب أنصار لديهم، لافتا إلى أن زواج المتعة يتنافى مع الدين الإسلامى ولا يوجد أى نصوص على ذلك.

وتابع "حمروش" أنه لابد على الأزهر الشريف أن يواجه مثل هذه الأفكار التى يحاول الشيعة نشرها فى المجتمع، لافتا إلى أن تجديد الخطاب الدينى لابد وأن يكون على مواجهة الأفكار المنحرفة والأفكار المتطرفة فى المجتمع.

كان الدكتور أحمد راسم النفيس أكد أن زواج المتعة حلال، وأن له نصا فى القرآن.. فالله يقول «ولا جناح عليكم فيما تراضيتم به من بعد الفريضة إن الله كان عليما حكيما»، وزواج المتعة له شروط ويتقارب مع الزواج «العرفى» والفرق بينهما أن زواج المتعة ينتهى بانتهاء المدة وليس فيه توارث، وهو للسيدات وليس للفتيات، واستطرد: أنا لم أتزوج إلا زوجتى أم البنات، وأخيرا هات لى حكما فقهيا خالف فيه أئمة الشيعة القرآن الكريم.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print