الإثنين، 22 يوليه 2019 10:12 م
الإثنين، 22 يوليه 2019 10:12 م

575 جنيها لإردب القمح.. هل يكفى سعر الحكومة لاجتذاب الفلاحين بدلا من التوريد للتجار؟

575 جنيها لإردب القمح.. هل يكفى سعر الحكومة لاجتذاب الفلاحين بدلا من التوريد للتجار؟ النائب ياسر عمر
الأربعاء، 05 أبريل 2017 11:20 ص
كتبت سمر سلامة
طالب النائب ياسر عمر, وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، الحكومة بتقديم حافز للفلاحين الذين سيقومون بتوريد القمح لصالح الحكومة، قائلا: "أتمنى وجود حافز يتمثل فى حصولهم على الأسمدة مثلا بسعر مدعم".

وقال "عمر" فى تصريح لـ"برلمانى"، إن الحكومة ستواجه مأزقا عند البدء فى توريد القمح وهو اتجاه الفلاحين لبيع محصولهم إلى التجار وليس الحكومة، لافتا إلى أن الحكومة حددت سعر التوريد بـ555 جنيهات للإردب زنة 150 كيلو جراما درجة نظافة 22.5 قيراط، و565 جنيها للإردب زنة 150 كيلو جراما نظافة 23 قيراط، و575 جنيهًا للإردب زنة 150 كيلو جراما درجة نظافة 23.5 قيراط، وهو سعر ضئيل، على حد وصفه، مقارنة بما سيتم عرضه من جانب التجار.

وأوضح وكيل لجنة الخطة، أنه مع تحرير سعر الصرف وارتفاع سعر الدولار سيواجه المستوردون أزمة فى تدبير العملة المطلوبة لاستيراد القمح من الخارج والذى كان سعره أقل من القمح المحلى، أما الآن فمن الصعب القيام بذلك وأصبح السوق المحلى أرخص من الاستيراد، وعليه ستواجه الحكومة عبء سد الاحتياجات باستيراد القمح الذى يعتبر سلعة استراتيجية لا غنى عنها.





لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print