الأحد، 29 نوفمبر 2020 10:27 م
الأحد، 29 نوفمبر 2020 10:27 م

الوفد: زيارة بابا الفاتيكان كانت تاريخية بمعنى الكلمة

الوفد: زيارة بابا الفاتيكان كانت تاريخية بمعنى الكلمة بابا الفاتيكان وشيخ الأزهر
السبت، 29 أبريل 2017 10:53 م
كتب محمود العمرى

صرح الدكتور محمد فؤاد المتحدث الرسمي باسم حزب الوفد بأن الزيارة التى جمعت بابا الفاتيكان مع البابا تواضروس و بطريرك القسطنطينية المسكونى برتلماوس الأول، الذي زار مصر مع بابا الفاتيكان البابا فرانسيس بدعوة من فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر أحمد محمد الطيب، هى زيارة تاريخية بامتياز.

 

و شدد "فؤاد" على أنها المرة الأولى في تاريخ البشرية التي تجتمع فيها هذه الأقطاب في مكان واحد، فكان لمصر شرف استضافة هذا الحدث.

كان البابا فرانسيس، بابا الفاتيكان استهل كلمته من مصر، قائلًا:  "العنف يؤدي إلى العنف والشر يؤدي إلى الشر، هذه حكمة، وكرامة الإنسان غالية وعزيزة على الله، ولا سلام دون الشباب واحترام الآخر والانفتاح على الحوار البناء".

وأشار "فؤاد" إلى أن هذا الحضور يقوى رسالة السلام التى يحملها بابا الفاتيكان، و يعكس أهمية مصر و دورها الرائد، و هو بمثابة أبلغ رد بأن مساعي الإرهاب الوضيع لن تنال من قدرة مصر على صنع الأحداث التاريخية.

و ثمن الوفد التنسيق و التنظيم الذي قامت به أجهزة الدولة لإخراج هذه الزيارة التاريخية بهذا الشكل، والتي غطتها قنوات في مئات دول العالم بالأقمار الصناعية و حازت على إعجاب الشعوب، مؤكدة أن مصر التي كانت مهد الحضارات مازالت المكان الرحب الجامع لها.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print