الخميس، 04 مارس 2021 02:11 م
الخميس، 04 مارس 2021 02:11 م

النائب تادرس قلدس فى طلب إحاطة: أجهزة وأدوات التجسس تباع على الأرصفة

النائب تادرس قلدس فى طلب إحاطة: أجهزة وأدوات التجسس تباع على الأرصفة النائب تادرس قلدس
الثلاثاء، 09 مايو 2017 11:00 ص
كتب هشام عبد الجليل
تقدم النائب تادرس قلدس تادرس، عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، بطلب إحاطة إلي الدكتور علي عبد العال لتوجيهه إلي اللواء مجدي عبد الغفار بخصوص انتشار عمليات تهريب أجهزة وأدوات التجسس بمنافذ ومعابر الجمهورية، مشيراَ إلي أن الإعلان عن ضبط إحدى العمليات التهربية لطائرات التجسس أو أجهزة التنصت أصبح خبرا معتادا لا يجد من الاهتمام الإعلامي الكافي وكأنه حدث متوقع حدوثه.
 
 
وأشار قلدس في تصريح لـ"برلمانى" إلي أن المتجول في شوارع عبد العزيز وحارة اليهود يجد محال ومفترشي الرصيف يبيعون هذه الأجهزة بأسعار تبدأ من 300 جنيه لديها قدرة على التسجيل بجودة عالية لمدة تصل لـ10 ساعات كاملة، مشيراَ إلي أننا نشدد الرقابة علي المنافذ والمداخل ولكن ماذا عن البضاعة المهربة إلي الداخل؟ هل يوجد حملات أمنية علي هذه المحلات لمصادرة هذه البضائع بعد دخولها ومعاقبة المتاجرين بها بقوة القانون؟.
 
 
وأكد عضو مجلس النواب، أن هذه الأجهزة تدخل في بعض الأحيان تحت اسم لعب أطفال ويتم تجميعها وتجهيزها داخل مصر، بالإضافة إلى عدم وجود أجهزة حديثة بالمنافذ الجمركية للكشف عن تلك الواردات، مضيفاً أن هذه الأجهزة التجسس وكاميرات المراقبة تضر بالأمن القومى والاجتماعى بشكل مباشر كما هو موضح بالقانون المصرى، لافتاَ إلي إمكانية استخدام الجماعات الارهابية لهذه الأجهزة لتصوير الأماكن الحيوية لقوات الجيش والشرطة وتنفيذ عملياتهم الإجرامية.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print