الإثنين، 03 أغسطس 2020 11:33 ص
الإثنين، 03 أغسطس 2020 11:33 ص

عضو بـ"دفاع البرلمان": الوطن لن يستعيد قوته إلا بقرارات جريئة وبسياسات المصارحة

عضو بـ"دفاع البرلمان": الوطن لن يستعيد قوته إلا بقرارات جريئة وبسياسات المصارحة النائب تامر الشهاوى
الأربعاء، 12 يوليه 2017 10:43 ص
كتب إبراهيم سالم

أكد النائب تامر الشهاوى، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أنه من الأهمية أن نقف مع أنفسنا وقفة مصارحة من أجل الوطن الذى بات يواجه صعوبات جمة وتحديات خطيرة، مشيرا إلى أنه إذا لم نحسن التعامل معها فسوف تكون تأثيراتها السلبية أكبر بكثير، حيث إن الوطن يمر بمرحلة لا تحتمل المزايدات أو المتاجرة بآلام المواطن، قائلا: "لن أتاجر بآلام الناس ومتاعبهم فى إطار صراع سياسى وأيديولوجى، وإنما يحتاج منا جميعا أن نتكاتف من أجل إنقاذ الوطن من خطر داهم يهدده إذا لم يتخذ قرارات حاسمة وصعبة من أجل الإصلاح".

 

وأضاف "الشهاوى" فى تصريحات لـ "برلمانى"، أن القرارات الاقتصادية الأخيرة الخاصة بزيادة أسعار المحروقات ليست رفاهية أو رغبة فى تحقيق مكاسب حكومية على حساب المواطن، وإنما هى قرارات فرضتها الضرورة التى لم يكن هناك من سبيل لمواجهتها إلا بهذا الطريق الذى يمثل الدواء المر لأمراض طالت جسد الوطن بأسباب سياسات خاطئة وحكومات متعاقبة، كانت تفضل التأجيل بدل المواجهة، وهو ما كان يدفع ثمنه الوطن.

 

وأوضح "الشهاوى"، أن البعض قد يرى هذه القرارات صعبة لكنها فى النهاية هى العلاج الذى نحتاجه، ولابد أن نساند دولتنا من أجل أن نعبر هذه المرحلة، مشيرا إلى أن مجلس النواب كان ولا يزال ممثلا للشعب المصرى، ويعلم جيدا بتلك الإجراءات الصعبة من خلال برنامج الحكومة الذى تم الموافقة عليه، وأنه كان بين أمرين صعبين، فاختار أيسرهما، فإنما السير بغير إصلاحات، وإما إصلاحات نتحملها جميعا لكى يقف هذا الوطن على قدميه.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print