الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 08:09 م
الثلاثاء، 27 أكتوبر 2020 08:09 م

وكالة لمناهضة الكسب غير المشروع تحتجز رئيس برلمان إندونيسيا

وكالة لمناهضة الكسب غير المشروع تحتجز رئيس برلمان إندونيسيا برلمان إندونيسيا
الإثنين، 20 نوفمبر 2017 08:40 م
رويترز

 احتجزت وكالة لمناهضة الفساد رئيس البرلمان الإندونيسى سيتيا نوفانتو، بعد القبض عليه لدوره المزعوم فى التسبب فى خسارة البلاد 170 مليون دولار فى قضية ترتبط ببرنامج لبطاقات الهوية الإلكترونية.

 

وتم نقل نوفانتو، الذى كان يرتدى سترة برتقالية اللون يرتديها المحتجزون لدى لجنة اجتثاث الفساد، من مستشفى مساء أمس الأحد إلى منشأة احتجاز تابعة للجنة فى مقرها فى جاكرتا، ونوفانتو أحد أكبر الساسة فى إندونيسيا الذين تحتجزتهم اللجنة المستقلة.

 

وتم القبض على رئيس البرلمان مساء يوم الجمعة الماضى، لكن اللجنة أرجأت احتجازه لحين تلقيه العلاج بعد إصابته فى حادث سيارة قبل القبض عليه بيوم.

 

وقال لاودى محمد سيارف نائب رئيس اللجنة فى تسجيل فيديو بث على الصفحة الرسمية للوكالة على الإنترنت، إن تقرير الطبيب أوضح أن نوفانتو لم يعد بحاجة للعلاج فى المستشفى "ومن ثم ووفقا للمعايير والإجراءات لم تعد هناك حاجة لتأخير احتجازه".

 

وأوضح نوفانتو فى تصريحات للصحفيين مساء أمس الأحد، إنه ما زال يعانى من دوار بعد الحادث الذى أسفر عن إصابته فى الساق والذراع والرأس.

 

نقل موقع كومباران دوت كوم عنه قوله "لم أتوقع أن يحدث هذا الليلة. كنت أعتقد أنى سأحصل على وقت للتعافى ولكنى سألتزم بالقانون".

 

وينفى نوفانتو ارتكابه أى مخالفات ولكنه لم يستجب مرارا لطلبات استدعاء من لجنة اجتثاث الفساد لسؤاله خلال الشهور الأخيرة قائلا إنه مريض ويحتاج إلى جراحة فى القلب.

 

وتحقق اللجنة فى خسائر للدولة تقدر بنحو 170 مليون دولار مرتبطة ببرنامج لبطاقات الهوية الإلكترونية بعد مزاعم بأن أموالا تتراوح بين خمسة آلاف و5.5 مليون دولار جرى تقسيمها بين سياسيين فى البرلمان.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print