السبت، 27 نوفمبر 2021 10:29 ص
السبت، 27 نوفمبر 2021 10:29 ص

رئيس البرتغال لـ"على عبد العال": العلاقات مع مصر فى أزهى عصورها

رئيس البرتغال لـ"على عبد العال": العلاقات مع مصر فى أزهى عصورها على عبد العال ورئيس البرتغال
الخميس، 12 أبريل 2018 08:22 م
كتب هشام عبد الجليل
استقبل اليوم الخميس، الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، بمكتبه مارسيلو ريبيلوا دي سوزا رئيس دولة البرتغال فى إطار الزيارة التى يقوم بها إلى جمهورية مصر العربية.
 
 استعرض الدكتور عبدالعال، خلال اللقاء التطور الإيجابى الذى تشهده العلاقات بين البلدين فى مختلف المجالات، لاسيما في ظل مشاركة البرتغال فى العديد من المشروعات القومية العملاقة في مصر، ومنها العاصمة الإدارية الجديدة، كما تطرق إلى التنسيق القائم بين البلدين تجاه مختلف القضايا محل الاهتمام المشترك، وأثنى على دور البرتغال الداعم لمصر داخل الاتحاد الأوروبى. 
 
وتناول "عبد العال" العلاقات البرلمانية بين البلدين، لاسيما في ضوء تشكيل جمعية للصداقة البرلمانية بين برلماني البلدين.
 
وعلى صعيد القضايا ذات الاهتمام المشترك، تناول الدكتور عبدالعال قضية الإرهاب وما تمثله من تحدٍ مشترك لكلا البلدين، والدور الذى تقوم به مصر فى هذا الإطار نيابة عن العالم أجمع، سواء على المستوى الأمنى أو على مستوى تجديد الخطاب الديني من خلال الدور الذى تقوم به مؤسسة الأزهر الشريف. 
 
وتطرق إلى تعويل مصر على دور البرتغال في دعم العلاقات المصرية الأفريقية.
 
من جانبه، أشاد رئيس البرتغال بالعلاقات مع مصر، مؤكدا أنها فى أزهى عصورها، سواء على المستوى الرئاسي أو البرلمانى أو الشعبي، كما أشاد بالجهود المبذولة في مجال التنمية بمفهومها الشامل، مؤكدا على دعم البرتغال الدائم لمصر، ليس فقط من خلال التنسيق في المحافل الدولية تجاه قضايا الاهتمام المشترك، وإنما عبر قيام البرتغال بدور داعم لمصر فى عملية التنمية الداخلية. 
 
كما أشاد بدعم رئيس البرلمان لأن تكون اللغة البرتغالية إحدى اللغات الأساسية فى الاتحاد البرلمانى الدولى. 
 
وأكد كذلك على دعم مصر فى علاقاتها بالدول الأفريقية، لاسيما أن علاقات البرتغال بتلك الدول ترجع إلى أكثر من خمسة آلاف عام. 
 
وأشاد بالتطور الملموس بين البلدين فى مجال العلاقات البرلمانية فى ضوء تشكيل جمعية متبادلة للصداقة البرلمانية، ووجه الدعوة إلى "عبدالعال" لزياة البرتغال فى أقرب وقت ممكن للقاء نظيرة البرتغالى، لبحث العلاقات بين البلدين، لاسيما على المستوى البرلماني.
 

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print