السبت، 05 ديسمبر 2020 10:33 ص
السبت، 05 ديسمبر 2020 10:33 ص

ممثل البرلمان الأردنى: "الإرهاب آفة ستحرقنا جميعا إذا لم نتصد لها"

ممثل البرلمان الأردنى: "الإرهاب آفة ستحرقنا جميعا إذا لم نتصد لها"
الأحد، 29 أبريل 2018 02:20 م
كتب محمود حسين

قال رائد الخزاعمة، النائب بالبرلمان الأردنى، إن الإرهاب هو آفة ظهرت على السطح فى الوقت الراهن، وأصبحت ظاهرة يجب على الجميع التنسيق المستمر لمحاربتها، مستطردا: "الإرهاب هو فكر وعمل يؤلم الجميع ومن لم يتأذ اليوم، سيتأذى غدا، فالجميع أهداف لهذا الفكر.. ويجب الوقوف يد بيد لمحاربة تلك الآفة التى قد تنهى عالمنا بشكل لا يحمد عقباه".

 

جاء ذلك فى كلمته خلال الجلسة العامة الـ (14) للجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط، المنعقدة فى مجلس النواب المصرى، برئاسة على عبد العال ـ رئيس الجمعية، حول "مكافحة الإرهاب فى المنطقة الأورومتوسطية".

 

وتابع الخزاعمة: "نحن كدول لم نقم بدور حقيقى فى محاربة هذا الفكر المتطرف، والعديد من الدول لم تقم بواجبها الحقيقى لمساعدة بعضها البعض لمحاربة الفكر المتطرف، وهناك دول أنابت عن العالم أجمع للدفاع عن العالم فى مكافحة الإرهاب، ومحاربة هذا الفكر هو عبارة عن أمان لبلدانكم وعاصماتكم، وتحملنا الكثير لمحاربة هذه الآفة".

 

 واستطرد النائب بالبرلمان الأردنى: "تحملنا كميات ضخمة من اللاجئين وتقاسمنا معهم لقمة العيش وقسمنا ظهر مواطننا من أجل أن يعيشوا بأمان على الأرض الأردنية، ويتمتعوا بصحة وتعليم، وأمن وأمان، ولو تركنا هذه المجموعات دون أن نبذل ما فى وسعنا من أجل ترقيتهم ومساعدتهم، هناك 4 مليون لاجىء تخيلوا لم يجدوا الدعم المطلوب، وهذا يعنى أن هناك مائة ألف حزام ناسف سيضرب عالمكم، ومعظمنا تخلى عن بعض".

 

واستكمل الخزاعمة، حديثه، قائلا: "نعم صحيح الفقر والجوع وقلة الحريات تؤدى لتكوين فكر منحرف لكن ونحن فى 2018 مازلنا نتحدث عن احتلال دول لدول، أن الظلم لا يولد إلا إرهاب وعنف، اسعوا جميعا لرفع الظلم فى كافة أنحاء العالم من أجل أن نعيش جميعا فى سلام، وإن لم نتحد اليوم ونعمل كمنظومة موحدة لمواجهة هذا الفكر الضال المنحرف فجيعنا ليس فى أمان وسيأتى علينا الدور الواحد تلو الآخر".

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print