الإثنين، 28 سبتمبر 2020 08:21 ص
الإثنين، 28 سبتمبر 2020 08:21 ص

نجاحات العملية الشاملة سيناء 2018 على مائدة لقاء رئيس البرلمان بوفد فيتنامى

نجاحات العملية الشاملة سيناء 2018 على مائدة لقاء رئيس البرلمان بوفد فيتنامى على عبدالعال رئيس مجلس النواب
الخميس، 24 مايو 2018 09:00 م
كتب : نورا فخرى- تصوير : خالد مشعل

استقبل الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب، اليوم الخميس، بمكتبه، وفد الحزب الشيوعى الفيتنامى برئاسة فو فان تهونج عضو المكتب السياسى رئيس لجنة المعلومات والتعليم بالحزب، بحضور المستشار أحمد سعد الدين الأمين العام للمجلس، وعدد من النواب.

 

بدأ اللقاء، حسب البيان الصادر، بتأكيد الدكتور على عبد العال على العلاقات التاريخية التى تربط بين الدولتين، حيث كانت مصر من الدول التى بادرت بفتح سفارة لها فى هانوى أبان الحرب الفيتنامية عام 1963.

 

وأكد عبد العال، وفقا للبيان الصحفى، التطورات الإيجابية فى العلاقات بين الدولتين، واهتمام مصر بتعزيز علاقاتها مع فيتنام، وهو الأمر الذى تجلى فى قيام رئيس الجمهورية بزيارة هانوى فى سبتمبر 2017، فى أول زيارة لرئيس مصرى إلى فيتنام منذ إنشاء العلاقات بين الدولتين، كما أشار إلى اللقاءات رفيعة المستوى التى تمت خلال السنوات الماضية، فضلاً عن عقد اجتماعات اللجنة الوزارية المشتركة بين البلدين.

 

وعلى صعيد القضايا محل الاهتمام المشترك، أشاد عبد العال، بمواقف فيتنام الداعمة لمصر فى مجال مكافحة الإرهاب، لافتاً إلى التقدم الذى تحققه العملية الشاملة سيناء 2018.

 

وشدد عبد العال، على ضرورة تكاتف المجتمع الدولى فى مواجهة ظاهرة الإرهاب، الذى يستهدف كافة الدول، مع أهمية عدم ربطه بأى دين أو عقيدة.

 

من جانبه، أكد رئيس الوفد الفيتنامى على تاريخ مصر الحضارى، ووقوفها الدائم إلى جانب الشعب الفيتنامى.

 

وأشاد رئيس الوفد الفتنامى بالتطورات الأخيرة التى شهدتها مصر، سواء فى تحقيق الاستقرار الأمنى أو تحقيق التنمية الاقتصادية.

 

 وعلى الصعيد الخارجى، أشاد بدور مصر القيادى المتصاعد فى المنطقة، وقدم لمحة عامة حول تطورات الأوضاع الداخلية فى فيتنام على المستويات السياسية والاقتصادية والأمنية.

 

وفى نهاية اللقاء، نقل رئيس الوفد الفتنامى، إلى الدكتور على عبد العال دعوة رئيسة البرلمان الفيتامى لزيارة فيتنام على رأس وفد برلمانى فى وقت قريب لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، لاسيما على الصعيد البرلمانى.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print