الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 11:58 ص
الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 11:58 ص

"الإدارة المحلية" بالبرلمان تخاطب الحكومة لموافاتها بإجمالى طلبات تقنين الأوضاع

"الإدارة المحلية" بالبرلمان تخاطب الحكومة لموافاتها بإجمالى طلبات تقنين الأوضاع أحمد السجينى رئيس لجنة الإدارة المحلية
الإثنين، 16 يوليه 2018 12:26 م
كتب محمود حسين

تقدمت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجينى، بمذكرة للدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، لمخاطبة رئيس مجلس الوزراء، ووزراء التنمية المحلية والزراعة واستصلاح الأراضى، والمالية والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ورئيس لجنة استرداد أراضى الدولة، لموافاة اللجنة ببعض البيانات بشأن ملف تقنين الأوضاع.

 

وقالت اللجنة فى مذكرتها، إنه نظرا لإحالة المجلس للجنة الإدارة المحلية عدد ثلاثة مشروعات قوانين بتعديل بعض أحكام القانون رقم 144 لسنة 2017، فى شأن بعض قواعد وإجراءات التصرف فى أملاك الدولة الخاصة، وحيث أن اللجنة ستعقد جلسة لمناقشة تلك المشروعات بقوانين، بالإضافة إلى تقييم الأثر التشريعى لهذا القانون.

 

وطلبت لجنة الإدارة المحلية فى مذكرتها، بمخاطبة رئيس مجلس الوزراء، ووزراء التنمية المحلية والزراعة واستصلاح الأراضى، والمالية والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، ورئيس لجنة استرداد أراضى الدولة، لموافاتها بالبيانات الآتية، أولها إجمالى عدد الطلبات والملفات التى تقدم بها المواطنون لتقنين أوضاعهم فى كل محافظة على حدى، متضمنة إجمالى مساحة الأراضى لتلك الطلبات مجمعة (المستغلة زراعيا)، وإجمالى مساحة الأراضى لتلك الطلبات مجمعة (المستغلة المبانى)، ونسبة إجمالى مساحة الأراضى (المستغلة زراعيا) والتى تم التقدم بطلبات تقنين أوضاعها من أصل إجمالى المساحة المتعدى عليها والمقدرة والمحصورة مسبقا قبل العمل بهذا القانون، وذلك لكل محافظة على حدى، وكذلك نسبة إجمالى مساحة الأإراضى (المستغلة مبانى) والتى تم التقدم بطلبات تقنين أوضاعها من أصل إجمالى المساحة المتعدى عليها والمقدرة والمحصورة مسبقا قبل العمل بهذا القانون، وذلك لكل محافظة على حدى.

 

كما طلبت لجنة الإدارة المحلية بموافاتها ببيانات عن إجمالى الإيرادات المالية التى تم تحصيلها (والمتوقع تحصيلها) من تطبيق قرار مجلس الوزراء رقم 18 لسنة 2017 بشأن الأحكام المنفذة للقانون رقم 144 لسنة 2017، بشأن قواعد وإجراءات التصرف فى أملاك الدولة الخاصة استنادا إلى حجم ونوع الطلبات التى تقدم بها المواطنون إعمالا لأحكام هذا القانون.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print