الإثنين، 30 نوفمبر 2020 10:35 ص
الإثنين، 30 نوفمبر 2020 10:35 ص

رئيس "عربية البرلمان": السيسى قدم للعالم رؤى وتجارب مصرية نحو إحلال السلام

رئيس "عربية البرلمان": السيسى قدم للعالم رؤى وتجارب مصرية نحو إحلال السلام اللواء سعد الجمال رئيس لجنة الشئون العربية بمجلس النواب
الأربعاء، 26 سبتمبر 2018 06:30 م
كتب عبد اللطيف صبح

قال اللواء سعد الجمال رئيس لجنة الشئون العربية بمجلس النواب، إنه للعام الخامس على التوالى يحرص الرئيس عبد الفتاح السيسى، على التواجد فى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، المحفل الدولى رفيع الشأن، ليلقى كلمة مصر أمام العالم وبمرأى من جميع ممثليه ووفوده من ملوك ورؤساء ورؤساء حكومات وممثليهم وليلقى الضوء ساطعًا على السياسات والرؤى المصرية تجاه التحديات الدولية التى تواجه الأمم والدول والشعوب وهى السياسات الثابتة والمتوازنة والتى تقدم حلولًا جذرية للتحديات والمشكلات.

 

وأوضح الجمال، فى بيان له اليوم، أن الرئيس السيسى، ركز فى خطابه الشامل الجامع على مبادئ ثلاثة، أولها ضرورة الحفاظ على الدولة الوطنية من التفكك وهو الأمر الذى تعانى منه منطقتنا العربية وأن هذا هو السبيل الأمثل لحل النزاع فى سوريا وفى اليمن مع الدعم الكامل لدور الأمم المتحدة.

 

وأن المشكلة الليبية رغم الدور المصرى النشط فى توحيد المؤسسة العسكرية وضرورة تثبيت أركان الدولة هناك، ورغم مبادرة الأمم المتحدة قبل عام لحل المشكلة إلا إنه لم يحدث أى تقدم، ولابد من تجديد التزامنا بالحل الشامل للقضية.

 

وتمثل المبدأ الثانى فى ضرورة إيجاد حلول سلمية مستدامة للنزاعات الدولية وهو الأساس الذى قامت عليه الأمم المتحدة ولابد من دعم للجهود الوطنية لحسم الصراعات وتجنب التدخل الخارجى، لاسيما فى العديد من الدول الإفريقية مع ضرورة إحلال السلام فى فلسطين واستمرار العمل على قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية وأن يد العرب مازالت ممدودة بالسلام.

 

أما المبدأ الثالث فهو الالتزام بتحقيق التنمية المستدامة لخطط 2030 فى مختلف دول العالم ومعالجة مشاكل التمويل وإصلاح المنظومة الاقتصادية الدولية وأن هذا الأمر أصبح غير قابل للتأجيل.

 

وتابع الجمال، بأن الرئيس تناول 3 قضايا رئيسية وأساسية لعمل الأمم المتحدة تتمثل فى، الشراكة بين الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية لمواجهة التحديات المعقدة لاسيما فى قارة أفريقيا وخاصة مع الاتحاد الأفريقى الذى ستترأسه مصر عام 2019، واستكمال العمل الدءوب وإيجاد الأطر والآليات لمكافحة الإرهاب وأن مصر لا تألوا جهدا فى هذا المجال وقد أطلقت العملية الشاملة سيناء 2018 لمواجهته أمنيًا وأيدلوجيًا وتنمويًا.

 

بالإضافة إلى معالجة القصور فى منظومة حقوق الإنسان وحماية الشعوب الواقعة تحت الاحتلال، وأن مصر لها تجارب رائدة فى تشجيع المرأة وتمكينها سياسيًا واقتصاديَا وكذا الشباب ليتمكنوا من أداء دورهم الإيجابى فى بناء المستقبل والمؤتمرات الدولية السنوية للشباب بشرم الشيخ خير دليل على ذلك.

 

وأوضح رئيس لجنة الشئون العربية بمجلس النواب أن الرئيس قدم للعالم بأسره رؤى وتجارب مصرية حقيقية نحو إحلال السلام وحل المنازعات ومجابهة التطرف والإرهاب والإصلاح الاقتصادى والخطط التنموية المستدامة نحو مستقبل أفضل للإنسانية جمعاء فى تأكيد جديد على المكانة الدولية الاى أصبحت مصر تتبوأها.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print