الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 05:09 م
الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 05:09 م

"مستقبل وطن": القبض على هشام عشماوي يكشف جهود التنسيق لمحاصرة أهل الشر

"مستقبل وطن": القبض على هشام عشماوي يكشف جهود التنسيق لمحاصرة أهل الشر أشرف رشاد الشريف رئيس حزب مستقبل وطن
الإثنين، 08 أكتوبر 2018 11:30 م
كتب أمين صالح

أشاد المهندس أشرف رشاد الشريف، رئيس حزب مستقبل وطن، ورئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، بالضربات الاستباقية الناجحة التى تقوم بها القوات المسلحة فى شتى نواحى البلاد لدحر الإرهاب وأهله ومواجهة الفكر المتطرف أينما وجد.

 

وأكد الشريف، فى بيان لـ"مستقبل وطن" اليوم الاثنين، أن البيان رقم 28 للعملية الشاملة سيناء 2018 الذى أعلنته القيادة العامة للقوات المسلحة اليوم، كشف حجم الحرب الشرسة التى يخوضها أبنائنا البواسل ضد أهل الشر، الأمر الذى يجعلنا نقف تحية إجلال وتقدير للقادة وضباط الصف والجنود على ما يقومون به وما يقدمونه لوطنهم حرصا منهم على أمنه واستقراره.

 

وأشار رئيس حزب مستقبل وطن، إلى أن القوات المسلحة تخوض أطهر وأشرف المعارك بسيناء نيابة عن المجتمع الدولى المتخاذل الذى لم ينصت لرؤية مصر الثاقبة إلا مؤخرا وذلك بعد أن ذاق ويلات ما حذرته منه مصر فى بادئ الأمر، لافتا إلى أن مصر حققت نجاحات بالغة الأثر وقضت على تحركات هؤلاء الشرذمة الخوارج الذين كانوا يهدفون للنيل من مسيرة الوطن والعصف بمقدرات البلاد.

 

وأوضح رشاد، أن نجاح القوات المسلحة لم يتوقف عند شأنها الداخلى فقط بل فى تنسيقاتها الموسعة التى تجريها مع نظيراتها بالعالم بهدف تضييق الخناق على الإرهاب، وهو ما يؤكده إعلان القوات المسلحة الليبية اليوم القبض على أخطر العناصر الإرهابية المصرية "هشام عشماوي" المسئول عن العديد من العمليات الإرهابية بمصر.

 

وقال رئيس حزب مستقبل وطن: "القبض على هذا العنصر رسالة لكل من تسول له نفسه الإقدام على الإضرار بالسلم العام للبلاد ولكل من تسبب فى إزهاق أرواح الأبرياء بأن النهاية وإن طالت فستأتى وستكون موجعة وأن مصر مهما تعرضت لتحديات ستعبرها سالمة أبية على السقوط، ونجدد ثقتنا فى وقوفنا ودعمنا لقواتنا المسلحة الباسلة ورجال الشرطة الأوفياء وقياداتنا السياسية التى تبذل قصارى جهدها للحفاظ على الوطن والنهوض به والقضاء على جماعات الظلام".

 

ويذكر أن القوات المسلحة الليبية أعلنت خلال عمليتها العسكرية فى درنه اليوم الإثنين، القاء القبض على الإرهابى المصرى هشام عشماوى وكنيته أبو عمر المهاجر، الضابط المفصول من الخدمة بالقوات المسلحة المصرية وأمير جماعة المرابطين والمسؤول العسكرى فى مجلس شورى ثوار درنة، والمسئول عن التخطيط والمشاركة والتنفيذ فى عملية الفرافرة.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print