الجمعة، 10 يوليه 2020 05:47 ص
الجمعة، 10 يوليه 2020 05:47 ص

حزب حماة الوطن: الضربة الأمنية الجديدة لمعاقل الإرهابيين تثأر لشهدائنا

حزب حماة الوطن: الضربة الأمنية الجديدة لمعاقل الإرهابيين تثأر لشهدائنا محمد الغباشى مساعد رئيس حزب حماة الوطن
الإثنين، 05 نوفمبر 2018 05:00 ص
كتب أحمد عرفة

أشاد حزب حماة الوطن بالعملية الثأرية التى قامت بها الأجهزة الأمنية، أمس الأحد، كأول رد فعل على الحادث الإرهابى، الذى راح ضحيته 7 مواطنين أثناء عودتهم من دير الأنبا صموئيل بالمنيا والتى أسفرت عن مقتل 19 إرهابيا كان بحوزتهم أسلحة نارية وكمية من الذخائر وبعض الأوراق التنظيمية.

 

وقال اللواء محمد الغباشى، مساعد رئيس حزب حماة الوطن، في بيان للحزب، إن هذه الضربة الأمنية الجديدة لمعاقل الإرهابيين تثأر لشهدائنا الذين فقدناهم في حادث دير الأنبا صموئيل بالمنيا وأن مصر قادرة على ردع الإرهاب وتطهير الوطن من عناصره الخبيثة.

 

ووجه مساعد رئيس الحزب، التحية لوزارة الداخلية على هذا المجهود الكبير الذى يدل على أن الشرطة عادت بقوة واستطاعت أن تصل للجناة، وتثأر منهم فى أقل وقت ممكن وأثلجت صدور المصريين، مشيرا إلى أن هذه العملية هى رسالة للعالم أجمع بأن مصر استعادت قوتها وقدرتها الأمنية وأن كافة مؤسسات وأجهزة الدولة المصرية مصممة على دحر الإرهاب واجتثاث جذوره.

 

وأكد الغباشى، على ضرورة اصطفاف الشعب المصرى كله خلف قيادته السياسية و القوات المسلحة و الشرطة فى الحرب ضد الإرهاب مطالبا بضرورة تكثيف  الضربات الاستباقية ضد الجماعات والتنظيمات الإرهابية لتقويض قدرتها على نشر العنف والتخريب، والعمل على نشر الأمن والاستقرار في مختلف ربوع مصرنا الغالية.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print