الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020 08:48 م
الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020 08:48 م

وكيل "تعليم البرلمان": لجنتنا أول من رفضت قانون "البحوث السريرية" لوضعه قيد على الباحث

وكيل "تعليم البرلمان": لجنتنا أول من رفضت قانون "البحوث السريرية" لوضعه قيد على الباحث النائب هانى أباظة
الإثنين، 19 نوفمبر 2018 12:30 م
كتبت إيمان على

أكد النائب هانى أباظة، وكيل لجنه التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب ، أن اجتماع اللجنة الخاصة المشكلة برئاسة السيد الشريف مطلع الشهر القادم ، سيبحث كافة الأسباب التى وردت من رئاسة الجمهورية بشأن قانون البحوث السريرية ، لمعالجتها بالتعديلات الجديدة.

 

وأشار وكيل لجنة التعليم والبحث العلمي لـ"برلمانى"، إلى أن لجنة التعليم  أول من رفضت ذلك التشريع ولم تكن راضية عن هذا القانون فى شكله الاول بسبب نفس ملاحظات رئيس الجمهورية عليه والتى ترى ان هذا التشريع بصورته الحالية يمثل قيد على الرأى العام ، كما أنها حذرت منه .

وشدد النائب، على أنه لا يمكن القبول بالشك فى الطبيب المصرى فهو من المستحيل أن يستخدم المواطن كحقل تجارب، كما ان الصورة الحالية للتشريع يجعل صعوبة تطبيق اى بحث علمى لانه يهدد بسحن صاحبه،فهو يمثل تشكيك فى مصداقيته وجعله عمل منافى للقسم الطبى ويضرب مهنة الطب من الأساس، لافتا إلى أنه من الضرورى أن تكون الأعمال البحثية الخاصة بالماجستير فى منأى عن اى تعقيدات روتينية وعدم وضع عقوبات على الباحث إلا فى حالة ثبوت سوء النية.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print