الإثنين، 24 فبراير 2020 02:16 ص
الإثنين، 24 فبراير 2020 02:16 ص

غياب الرقابة على شركات بيع تأشيرات الحج والعمرة فى طلب إحاطة.. اقرأ التفاصيل

غياب الرقابة على شركات بيع تأشيرات الحج والعمرة فى طلب إحاطة.. اقرأ التفاصيل النائبة أنيسة حسونة
الإثنين، 20 يناير 2020 11:27 ص
تقدمت النائبة أنيسة حسونة، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطه بشأن وجود العديد من الممارسات الخاطئة من قبل بعض شركات السياحة أدت إلى عرقلة المواطنين من أداء مناسك العمرة والحج، وأوضحت في طلب الاحاطة، أن هناك العديد من الممارسات الخاطئة من قبل بعض شركات السياحة تمنع المواطنين من أداء مناسك الحج والعمرة، وذلك نتيجة لتضررهم من السوق السوداء للتأشيرات والتي تولدت في مصر نتيجة وجود عدد محدد من التأشيرات مخصص لكل شركة من شركات السياحة. وأكملت عضو البرلمان، أنه ونتيجة لعدم وجود رقابة فعالة قامت بعض الشركات بمخالفة ضوابط بيع التأشيرات، وبيعها بأسعار مضاعفة، مما أدى إلى تضرر المواطنين من هذه الممارسات ومنعهم من أداء مناسك العمرة والحج. وذكرت حسونة:" في هذا الصدد ما حدث في موسم الحج السابق، وهو الاحتيال على البسطاء من الناس للاستيلاء على أموالهم مقابل تحقيق حلم أداء مناسك الركن الأعظم من الدين الإسلامى، حيث تم ترحيل ومنع سفر نحو 600 مواطن مصرى قصدوا الأراضى السعودية للحج ولكن بتأشيرات منحتها لهم سلطات المملكة بغرض السياحة والترفيه وليس للحج إلا أن السماسرة والشركات أقنعت ضحاياهم بصلاحية هذه التأشيرات لأداء مناسك الحج وأغرتهم بأسعار تتراوح بين 50 و100 ألف جنيه، وهى الأقل من السائدة فى السوق، وهو ما اكتشفته السلطات السعودية حين وصولهم أراضيها فقامت بإعادتهم إلى مطار القاهرة على الفور. ونتيجة لانتشار العديد من الممارسات الخاطئة من قبل السماسرة وبعض شركات السياحة والتي وقع ضحيتها المواطن الذي يطمح في أداء مناسك العمرة والحج، مطالبة بضرورة بحثها والوقوف على حل فوري وسريع لها.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print