الجمعة، 10 يوليه 2020 10:38 ص
الجمعة، 10 يوليه 2020 10:38 ص

وكيل "حقوق الانسان" بالبرلمان: هل تملك CIA شجاعة إعلان وقوفها وراء ما حدث في يناير2011

وكيل "حقوق الانسان" بالبرلمان: هل تملك CIA شجاعة إعلان وقوفها وراء ما حدث في يناير2011 النائب محمد الغول
الخميس، 12 يناير 2017 09:19 م
كتب – مايكل فارس
انتقد النائب محمد الغول، وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، ما أعلنته CIA عن تدخل المخابرات الروسية فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية لصالح المرشح الجمهورى دونالد ترامب، مؤكدًا أن التدخل فى شئون دولة أخرى فعل مشين، متسائلا، هل تملك الـCIA نفس الشجاعة وتعلن أنها كانت وراء الهجمات الإلكترونية على مصر فى 25 يناير 2011 والتى كانت تحث الشباب على الإطاحة بالنظام المصرى؟.

وتساءل الغول فى بيان له اليوم الخميس، هل تملك الـCIA الشجاعة أن تعلن عن دور الشاب الأمريكى الإسرائيلى إيلان جرابيل ابن الموساد والـCIA فى ميدان التحرير، وهل تمتلك الـCIA الشجاعة أن تعلن عن دور سيارات السفارة الأمريكية التى دهست المتظاهرين وزادت الأمور اشتعالا، متسائلًا ألا يعد هذا كله تدخلا فى أمور دولة أخرى ذات سيادة؟.

يذكر أن وكالات الاستخبارات الأمريكية قد نشرت، تقريرا من 14 صفحة، حمل اتهاما صريحا للكرملين بالوقوف خلف حملة منظمة من الهجمات الإلكترونية والحملات الدعائية بغرض حسم الانتخابات لصالح الرئيس الجمهورى المنتخب دونالد ترامب، وهو ما استبعده الأخير أيضا واستبعدته موسكو مرارا.






لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print