الإثنين، 18 نوفمبر 2019 12:17 ص
الإثنين، 18 نوفمبر 2019 12:17 ص

صحة الشرقية تغلق مركزا لتأهيل ما بعد الإدمان بدون تراخيص

صحة الشرقية تغلق مركزا لتأهيل ما بعد الإدمان بدون تراخيص المركز
الأربعاء، 16 ديسمبر 2015 02:49 ص
الشرقية - إيمان مهنى - منال العسيوى
شنت مديرية الصحة بالشرقية حملة مكبرة، مدعومة بقوة من الشرطة، على مدينة العاشر من رمضان استهدفت منشأة بدون تراخيص تعمل فى مجال التأهيل من علاج الإدمان.

كانت لجنة من العلاج الحر برئاسة مدير الإدارة الدكتور حسام قمحاوى، ونائبة الدكتورة ياسمين عبد الله، والدكتورة راينا محمد حسن عضو الإدارة وآخرين، توجهت لمدينة العاشر من رمضان، وداهمت منزل مقر المنشأة مدعومة بقوة من الشرطة برئاسة الرائد أحمد علاء رئيس المباحث قسم أول العاشر، التى ضبط بداخلها 20 شابا نزيلا فيها، ويتلقون جلسات العلاج النفسى الخاصة بفترة "النقاهة" فيما بعد الإدمان.

وقام مدير العلاج الحر واللجنة المرافقة له بتحرير محضر بإدارة منشأة طبية "إعادة تأهيل بعد الإدمان" بدون تراخيص، والعمل بدون إشراف طبيب مسئول عن إدارة المنشأة، وتم غلقها بالشمع الأحمر.

وقال الدكتور حسام قمحاوى مدير الإدارة لـ"برلمانى" إنه كان على علم بوجود مرضى نزلاء قبل الحملة، واتفق بالتنسيق مع مكتب الصحة النفسية بنقلهم إلى مستشفى خاص تحت إشراف مديرية الصحة لعدم الإضرار بهم، إلا أنه بالوصول للمنشأة رفض النزلاء التوجه للمستشفى الخاص، وفضلوا استكمال علاجهم بمعرفتهم الشخصية.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print