الإثنين، 01 مارس 2021 08:37 م
الإثنين، 01 مارس 2021 08:37 م

محافظ كفر الشيخ ووزير الزراعة يتفقدان قنال "برمبال" والبركة الغربية ببحيرة البرلس

محافظ كفر الشيخ ووزير الزراعة يتفقدان قنال "برمبال" والبركة الغربية ببحيرة البرلس الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضى
السبت، 25 يونيو 2016 09:24 م
كفر الشيخ – محمد سليمان
تفقد الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، يرافقه اللواء السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، اليوم السبت، قنال برمبال والبركة الغربية ببحيرة البرلس؛ لبحث تنمية الثروة السمكية، وحل مشاكل الصيادين وإزالة التعديات ببحيرة البرلس.

وقال الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، إن خطة تطوير البحيرات تستهدف زيادة السعة التبادلية لحركة المياه بين جميع أجزاء البحيرة، وكذلك بحيرة البرلس ودخول المياه المالحة لها من البحر عبر قنال برمبال والقضاء على النباتات المائية المنتشرة بالبحيرة، وزيادة المسطح المائى للبحيرة الصالح للصيد الحر لجموع الصيادين.
وأضاف وزير الزراعة، أن هذه الخطة تؤدى إلى زيادة الإنتاجية من أسماك البحيرة، وبالتالى زيادة دخول الصيادين وتوفير الأسماك بالأسواق للمواطن المصرى، والحصول على منتج ذى جودة عالية من الأسماك البحرية والعذبة، إضافة إلى ظهور البحيرة بمظهر حضارى وجمالى وسياحى، والحفاظ على الصحة العامة للصيادين، وكذلك الحفظ على صحة المواطنين بوجه عام.

وأكد وزير الزراعة، أن بحيرة البرلس تعتبر أنسب نظم البيئة المصرية الرطبة لنمو الأسماك البحرية ذات القيمة الاقتصادية والتصديرية العالية، وأن تعظيم إنتاج البحيرة السمكى يساهم بشكل كبير فى سد الفجوة والنقص فى البروتين الحيوانى، خاصة أنها أيضًا ملائمة للإنتاج السمكى طوال العام، ما يقلل من نوبات النقص الحاد فى الإنتاج السمكى المعتمد على الاستزراع نتيجة لنوبات البرد الشديدة.

وأوضح وزر الزراعة، أنه تم وضع نظام دقيق بالتنسيق مع جهاز شئون البيئة للرصد البيئى لدراسة مراقبة كافة التغيرات البيئية، لمعرفة أسبابها وضع الحلول اللازمة لمكافحة ومعالجة تلك الأسباب وآثارها.

من جانبه قال اللواء السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، إن بحيرة البرلس لها أهمية سياحية كبرى، حيث تتمتع بموقع جغرافى ممتاز ما يجعلها محطة أو استراحة ومكان مناسب للتغذية والحماية للعديد من أنواع الأسماك والطيور المهاجرة، ما ساعد فى جعلها محمية طبيعية ويمكن استغلالها سياحيًا، فضلاً عن وجود أكثر من 30 جزيرة بها، حيث من الممكن أن تكون مزارًا سياحيًا هامًا.

وأوضح محافظ كفر الشيخ، أن هناك عددًا من التحديات التى أصبحت تواجه بحيرة البرلس، ومنها انتشار البوص وورد النيل والنباتات المائية الأخرى، واختلال التوازن المائى للبحيرة، فضلًا عن التعدى على المسطح المائى للبحيرة، وانتشار حرف الصيد المخالفة وصيد الزريعة، وضعف الرقابة القانونية وضعف العقوبات الموجودة بقانون الصيد، مضيفاً أنه يتم مواجهة هذه التحديات بالتنسيق مع وزارة الزراعة.

وأشار محافظ كفر الشيخ، أن بحيرة البرلس أحد أهم مصادر الثروة السمكية فى مصر، وهى من أقدم البحيرات المصرية وأعرقها، وثانى أكبر البحيرات الشمالية، حيث تبلغ مساحتها حوالى 108 آلاف فدان، وتمتد بطول 70 كم تقريبًاـ

ويتراوح عرضها من 6 إلى 17 كم، كما يعمل بها حوالى 40 ألف صياد وبها حوالى 8 آلاف مركب صيد، مؤكداً أن الأيام القادمة ستشهد اهتماما كبيرا ببحيرة البرلس والثروة السمكية بشكل عام، وتحقيق الهدف المنشود بأن تظل بحيرة البرلس هى مصدر خير لمصر كلها. وفى نهاية الجولة التقى الدكتور عصام فايد، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، واللواء السيد نصر محافظ كفرالشيخ، بعدد من صائدى الأسماك ببحيرة البرلس ومسئولى الهيئة العامة للثروة السمكية، لعلاج مشاكل صيادى بحيرة البرلس، وتذليل كافة العقبات أمامهم، وذلك فى أسرع وقت ممكن.

وأكدا حرص الحكومة على تحسين أوضاع الصيادين، ورفع مستوى معيشتهم، وأنه تم وضع تعديلات للقانون رقم 124 لسنة 1983، والخاص بالصيد وتربية الأحياء المائية، فضلًا عن تعديل لائحته التنفيذية، وهو الأمر الذى سيساهم بشكل كبير فى تنمية الثروة السمكية، والنهوض بمستوى العاملين فى مجال الصيد.

جاء ذلك بحضور اللواء خالد جلال رئيس هيئة الرقابة الإدارية، والدكتور خالد الحسنى نائب وزير الزراعة ورئيس قطاع الهيئات، والمحاسب سمير غباشى مساعد المحافظ لمنطقة وسط ورئيس مركز ومدينة كفر الشيخ، واللواء حمدى الحشاش مساعد المحافظ لمنطقة شرق ورئيس مركز ومدينة بلطيم، والمهندس حازم الأشمونى رئيس مدينة برج البرلس، والدكتور محمد عبد الباقى رئيس هيئة الثروة السمكية، والمهندس محمد عبدالله وكيل وزارة الزراعة، والدكتور خالد أبو شادى مدير محطة بحوث سخا، وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة.

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

الأكثر قراءة



print