السبت، 23 يناير 2021 05:55 ص
السبت، 23 يناير 2021 05:55 ص
الجمعة، 07 أبريل 2017 12:07 ص
كتب محمد عبد العظيم
نشرت شبكة "سى إن إن" الإخبارية الأمريكية، خبرا عاجلا جاء فيه أن الرئيس دونالد ترامب أخبر نوابا فى الكونجرس، أنه يدرس التحرك العسكرى فى سوريا عقب الهجوم على بلدة خان شيخون بالأسلحة الكيماوية، فيما رفضت لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان المصرى التدخل فى سوريا، حيث طالب عدد من نواب اللجنة باتباع الحل السلمى للخروج من الأزمة.

رئيس "دفاع البرلمان": ضريبة تدفعها الأمة العربية نتيجة التفرق



وأكد اللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن حديث أمريكا عن إمكانية التدخل العسكرى فى سوريا، خاصة عقب الهجوم على بلدة خان شيخون بالأسلحة الكيماوية، ليس جديدا، مشيرا إلى أن فكرة التصعيد بين أمريكا وروسيا ما هى إلا ضريبة تدفعها الأمة العربية نتيجة التفرق.

وأضاف "عامر" فى تصريحات خاصة لـ "برلمانى"، اليوم الخميس أن روسيا وسوريا نفتا استخدام الأسلحة السامة فى غارات إدلب، موضحا أن روسيا أكدت أن الدولة السورية خالية من الأسلحة الكيماوية منذ عام 2014، ولكن قد تكون هذه التصريحات بسبب الضغوط السياسية لتنفيذ مصالح الطرفين.

وكيل "دفاع البرلمان": التدخل العسكرى الأمريكى يشعل المنطقة والمستفيد إسرائيل



من جانبه أكد اللواء يحى كدوانى، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن التدخل العسكرى من قبل الولايات المتحدة ضد الجيش السورى ليس الحل الوحيد للأزمة المشتعلة منذ 6 سنوات، مشيرا إلى أن الأطراف المتصارعة يجب أن تجلس للتفاوض والحل السلمى دون التنظيمات الإرهابية، وتقوم المعارضة المسلحة بتسليم سلاحها حتى نصل إلى دولة أمان بسوريا.

وأضاف "كدوانى" فى تصريحات خاصة لـ "برلمانى"، اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة يجب أن تقود الحل السلمى بدلا من الحلول العسكرية، مطالبا بإجراء تحقيق دقيق للتأكد من مدى تورط نظام بشار فى استخدام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين.

وأوضح النائب أن سوريا أصبحت مسرح حرب للكثير من الدول التى لها مصالح فيها، وعلى رأسها إيران وروسيا والصين، بالإضافة إلى تركيا التى تمد المعارضة بالأسلحة، وتوفر لها الملاذ الآمن، فضلا عن الولايات المتحدة الأمريكية، مشددا على أن أى تدخل عسكرى سوف يؤدى إلى إشعال المنطقة بأكلمها وتكون إسرائيل المستفيدة.

نائب بــ"دفاع البرلمان": التدخل الامريكى ضد الجيش السورى لن يحل الازمة



وبدوره أكد اللواء أحمد العوضى، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن حل الأزمة فى سوريا لن يكون بالتدخل العسكرى، موضحا أن رؤية الدولة المصرية تقوم على الحل السلمى وجلوس جميع الأطراف للتفاوض، ومن المؤكد أن هذه الرؤية نقلها الرئيس عبد الفتاح السيسى للولايات المتحدة الأمريكية خلال زيارته الأخيرة، والتى تتلخص فى الحل السلمى لإنهاء صراعات المنطقة العربية سواء فى سوريا أو ليبيا أو اليمن.

وأضاف "العوضى" فى تصريحات خاصة لـ "برلمانى"، اليوم الخميس: التدخل الأمريكى ضد الجيش لن يحل الأزمة، وأنه لا بد من فرض الحل السلمى، مشددا على رفضه استخدام الأسلحة الكيماوية فى الحرب بسوريا، لأن المدنيين هم أكثر الأطراف تأثرا كما أنها تكون ذريعة للتدخل العسكرى.




لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print