الأربعاء، 27 يناير 2021 07:31 م
الأربعاء، 27 يناير 2021 07:31 م

"شتائم" فى 32 مسلسل رمضانى

لجنة التقييم والرصد بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ترصد تجاوزات وسباب شديدة فى 32 مسلسلا رمضانيا.. رئيس "إعلام النواب": العقوبات تمنع تكرار الإسفاف.. ونائب يقترح إنشاء لجنة للتقييم

"شتائم" فى 32 مسلسل رمضانى -
رصدت لجنة التقييم والرصد بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ما وصفته بـ«تجاوزات شديدة ظهرت بوضوح فى 32 مسلسلا عرضت على القنوات المختلفة فى شهر رمضان الماضى، تمثلت فى بعض المشاهد المختلفة عن تقاليد المجتمع ومعاييره الاجتماعية والأخلاقية».
السبت، 08 يوليه 2017 04:00 ص
كتب أيمن عيسى – إبراهيم سالم

رصدت لجنة التقييم والرصد بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ما وصفته بـ«تجاوزات شديدة ظهرت بوضوح فى 32 مسلسلا عرضت على القنوات المختلفة فى شهر رمضان الماضى، تمثلت فى بعض المشاهد المختلفة عن تقاليد المجتمع ومعاييره الاجتماعية والأخلاقية».

 

وأشارت اللجنة فى تقرير لها إلى وجود تجاوز فى هذه الأعمال الفنية تمثلت فى الألفاظ المستخدمة والاستعانة بالسباب والشتائم الواضحة والصريحة، فضلا عن تدنى الحوار أحياناً إلى المستوى السوقى بما يؤثر على ثقافة المجتمع.

 

وتضمن التقرير رصد بعض الأفكار التى وردت فى عدد من المسلسلات لا تتناسب مع أهداف المجتمع وطموحاته فى التنمية، فضلاً عن التشويه لصورة بعض فئات المجتمع والمهن.

 

وأضاف أن 7 أعمال درامية من إجمالى 39 مسلسلا عرضت فى رمضان الماضى «التزمت بالإبداع والرقى الإنتاجى والأداء التمثيلى والفنى المميز للفنانين، فضلاً عن جودة السيناريو والإخراج والموسيقى التصويرية وكذلك الإبداع الروائى».

 

شتائم فى 32 مسلسل رمضانى.. رئيس "إعلام البرلمان": العقوبات القاسية تمنع تكرار الإسفاف

 

تقرير صادم صدر عن لجنة التقييم والرصد بالمجلس الإلى لتنظيم الإعلام، تحدث عن تجاوزات شديدة ظهرت فى 32 مسلسلا رمضانيا هذا العام، وصفتها اللجنة بإنها تخرج عن كل القيم الإخلاقية المتعارف عليها.

 

"برلمانى" طرح سؤالا على النائب أسامة هيكل رئيس لجنة الثقافة والآثار والإعلام بمجلس النواب، مفاده كيف يمكن منع عرض هذه التجاوزات مسبقا قبل حدوثها ورصدها بعد العرض، وما هى طبيعة العلاقة بين المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والرقابة على الأعمال الدرامية، من حيث إمكانية التعاون بينهما فى مشاهدة الأعمال قبل عرضها.

 

دور المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام يبدأ بعد العرض

رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان أوضح أن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لا يمكنه رؤية هذه الأعمال قبل عرضها، ويقتصر الأمر فقط على من لهم حق الرقابة على المصنفات، مشيرا إلى أن دور المجلس يبدأ عقب العرض لرصد التجاوزات والتعامل معها، ومن هنا فقط تبدأ صلاحياته.

 

وأضاف أسامة هيكل فى تصريحات خاصة لـ"برلمانى"، أن الأزمة تتلخص فى الفهم الخاطئ لمفاهيم الحرية، ما يجعل المنتجين يستغلون هذا نصا دستوريا معناه الحرية المسئولة بعيدا عن الإسفاف والشتائم فى تحقيق أرباح مالية، بعرض مادة تحتوى على كثير من الإسفاف، ثم تعرض القنوات هذه المادة دون حذف لتحقيق الأرباح أيضا.

 

هيكل يشرح كيفية منع تكرار الإسفاف العام المقبل

 

ووجه "هيكل" نداء للمجلس الأعلى للإعلام دعاه فيه إلى تشديد العقوبات على القنوات التى عرضت هذه التجاوزات، حتى تعرف أن المكاسب التى حققتها من وراء عرض هذه النوعية من الأعمال خسرتها، ومن ثم يمنع تكرار حدوث ذلك العام المقبل.

 

كانت لجنة الرصد والتقييم بالمجلس الأعلى للإعلام ذكرت فى تقرير لهان أن الأعمال المعروضة فى شهر رمضان احتوت على شتائم وألفاظ نابية، وتدن لمستوى الحوار، بما يؤثر بالسلب على ثقافة المجتمع وصورته، مشيرة إلى أن 7 أعمال درامية فقط هى من التزمت بالإبداع والرقى من أصل 39 عملا فنيا عرض خلال الشهر الكريم.

 

تامر عبد القادر يقترح إنشاء لجنة إجازة لتقييم الأعمال الدرامية قبل العرض ومنعها فى حالة تخطيها للقيم

 

أكد النائب تامر عبد القادر، عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، أنه على المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بتفعيل الدور المنوط به، والعمل على تنشيط أدواره فى الرقابة على كافة الأعمال الدرامية المطروحة على الساحة إلى جانب البرامج، متوجها بسؤال لرئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ماذا أنتم فاعلون بشأن الشتائم والتجاوزات التى صدرت فى 32 مسلسل رمضانيا وفقا للتقرير الذى تم إعلانه؟، وما هى الإجراءات المزمع إتخاذها؟.

 

وطالب "عبد القادر" فى تصريحات لـ "برلمانى"، المجلس الأعلى لتنيظم الإعلام برئاسة مكرم محمد أحمد، أن يمارس ختصاصاته وتحمل مسؤولياته فى حماية المجتمع والمشاهد، مقتحرا بأن يمتلك المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لجنة إجازة للأعمال الدرامية قبل العرض، وعدم السماح لأى عمل درامى بالعرض داخل أية قناة خاصة أو عامة إلا بعد الحصول على تصريح بذلك، قائلا: "نمنح الطلقة قبل ما تطلع، مش نستنى رد فعلها".

 

وبدوره قال النائب نادر مصطفى، أمين سر لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، أن على المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام الإشادة بالمسلسلات السبعة التى خلت من الشتائم والسباب التى تضمنها باقى المسلسلات كما ذكر تقرير المجلس، إلى جانب العمل على الاهتمام بها بشكل أكبر حتى يحتذى بها فى باقى الأعمال الدرامية والبرامج المستقبلية.

 

واضاف "مصطفى" فى تصريح لـ "برلمانى أنه لابد من تكريم الأعمال الدرامية التى التزمت بالإبداع والفكر قبل أى توجيه باللوم إلى المخالف منها، ولابد من إجراء سريع وعاجل للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام فى وقف إذاعة وبث تلك الأعمال المخالفة، والتنبية على باقى القنوات من بثها على الهواء.

 


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print