السبت، 31 أكتوبر 2020 12:39 ص
السبت، 31 أكتوبر 2020 12:39 ص

"السياحة" تشيد بموسم الحج

وزير السياحة للنواب: موسم الحج هذا العام من أفضل المواسم.. والنواب يعترضون ويطالبون بتولى جهة واحدة جميع التأشيرات.. وسحر طلعت تطالب راشد بتقديم مقترحات الوزارة لتفادى المشاكل

 "السياحة" تشيد بموسم الحج السياحة تشيد بموسم الحج (2)
أوصت لجنة السياحة بمجلس النواب، برئاسة سحر طلعت مصطفى، فى اجتماعها أمس الثلاثاء، بعقد اجتماع موسع بين وزارتى التضامن الاجتماعى والداخلية للوقوف على إسناد تأشيرات الحج فى المواسم المقبلة لجهة واحدة وهى وزارة السياحة
الأربعاء، 20 سبتمبر 2017 12:00 ص
كتب ـ هشام عبد الجليل

أوصت لجنة السياحة بمجلس النواب، برئاسة سحر طلعت مصطفى، فى اجتماعها أمس الثلاثاء، بعقد اجتماع موسع بين وزارتى التضامن الاجتماعى والداخلية للوقوف على إسناد تأشيرات الحج فى المواسم المقبلة لجهة واحدة وهى وزارة السياحة.

 

وطالبت رئيس اللجنة، من ممثل وزارة الإسكان بإعداد تقرير نهائى عن بعثة الحج هذا العام وتقديمه للجنة للإطلاع عليه والوقوف على أبرز ما جاء فيه والمشاكل الشائعة هذا العام والشكاوى من قبل الحجاج المصريين.

 

كما طلبت من يحيى راشد، وزير السياحة، بتقديم تصور للجنة حول مقترحات الوزارة لتفادى مشاكل الحج الموسم المقبل وهل توحيد مسارات الحج ستقضى على هذه المشاكل نهائيا، وذلك لدراسته وبحث إمكانية تطبيقه على أرض الواقع.

 

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنةأمس، فى حضور يحيى راشد، وزير السياحة، وممثلين من وزارتى الأوقاف والإسكان، وعدد من رؤساء الشركات السياحية.

 

وفى بداية الاجتماع قال يحيى راشد، وزير السياحة، إن الوزارة مسئولة عن الحج السياحى فقط، رافضا التعليق على تأشيرات الحج الممنوحة لمجلس النواب، مضيفا "لن أتدخل ولن يتدخل أحد من الوزارة فى هذا الموضوع من قريب أو بعيد، الأمر يخص المجلس نفسه، ولن أتعدى على جهة ليست ضمن اختصاصى".

 

وأكد "راشد" فى كلمته خلال اجتماع لجنة السياحة بمجلس النواب، أمس الثلاثاء، أنه فيما يخص شركات السياحة هذا الموسم فإنها قدمت موسما ناجحا جدا بكل المقاييس، وبعض المخالفات الواردة تكررت فى المواسم السابقة، وهى غير كارثية، وإن كانت هناك بعض التجاوزات فهى طفيفة، ورغم ذلك تم إلغاء ترخيص شركتين بعد انتهاء الموسم وثبوت تجاوزاتها.

 

وشكر الوزير، القائمين على منظومة الحج السياحى والعاملين بقطاع الشركات وكل أعضاء بعثة الحج السياحى لضبط إيقاع تنفيذ موسم الحج السياحى، ورغم وجود تجاوزات عديدة إلا أن القائمين على الحج السياحى استطاعوا إدارة المنظومة بنجاح كبير، وحموا مصر من تجاوزات تورط فيها البعض بهدف النيل من الدولة، متابعا: "هذا الأمر يؤكد أن منظومة العمل الحكومية بها شرفاء يحبون الوطن، ورغم كل التجاوزات إلا أن القائمين على منظومة الحج السياحى أداروها بنجاح وكفاءة"، معلنا أنه سيكرمهم فى وقت لاحق.

 

بينما هذا الكلام لم يلاق استحسانا من النائب أحمد إدريس، وبسببه وقعت مشادة كلامية بين النائب والوزير، بدأت الواقعة حينما قاطع "النائب" الوزير، لعرض وجهة نظره حول المشكلات التى شهدها موسم الحج، وذلك بعدما قدم الوزير الشكر للقائمين على بعثة الحج السياحى واصفا إياهم بالأبطال، فتدخل إدريس قائلا: "هناك أخطاء عديدة وقعت ومن المفروض مناقشتها فى اجتماع اليوم، وعلى الوزير توضيح الأسباب الحقيقية وكشف النقاب عنها"، ليقاطعه الوزير محتدا: "اسمعنى.. انت جاى تتكلم ولاّ تسمعنى؟"، وتدخلت رئيس اللجنة وأعادت الهدوء للإجتماع مرة أخرى وتم استئناف جدول الأعمال مرة اخرى.

 

ولم يتوقف الأمر عند تصريحات الوزير فحسب بل تسببت تصريحات إيمان قنديل، عضو بعثة الحج السياحى، فى غضب النواب بعد قولها أن البعثة ساندت الحجاج من أعضاء مجلس النواب فى الأراضى المقدسة وخلال أداء المناسك وفى مختلف المشاعر، دون الحصول على أى مقابل.

 

وبسبب هذا الكلام سادت حالة من الغضب بين النواب، معترضين على كلام مسؤول وزارة السياحة، ومؤكدين أن نواب البرلمان تحملوا تكاليف الحج على نفقتهم الخاصة.

 

ولكن هذه المرة تدخل وزير السياحة يحيى راشد، الذى كان حاضرا الاجتماع، قائلا: "كل المشكلات التى تلقيناها من النواب خلال الحج تم التعامل معها"، مشيرا إلى أنه تم تسكين عدد من النواب وأسرهم على نفقة الوزارة بسبب مشكلات وقعت بينهم وبين شركات السياحة.

 

 وبعد إعلان الوزير عن وقف ترخيص شركتين ومنعهما من مزاولة النشاط، طالب النائب عبد الوهاب خليل، وكيل لجنة الإسكان بمجلس النواب، وزير السياحة، بكشف النقاب عن أسماء هاتين الشركتين ليعقب راشد قائلا "أموزيس" و"الكرامة".

 

ولم يخل الاجتماع من سيل الهجوم على الوزارة بسبب مشاكل الحج هذا العام، فقد انتقد محمد على يوسف، رئيس لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى مجلس النواب، وجود مشاكل فى الحج المصرى على مدار السنوات الماضية، رغم أن العديد من الدول الأخرى لا يوجد لديها أخطاء أو سلبيات فى موسم الحج.

 

وعلى هامش الاجتماع أكد محمد شعلان، رئيس بعثة الحج السياحي، أن الوزارة كانت مسئولة عن 36 ألف حاج من أصل التأشيرات المخصصة لمصر من حجم تأشيرات الحج هذا العام، مشيرا إلى أن لجان البعثة كانت منتشرة فى كافة أرجاء المملكة للاطمئنان على الحجاج، بداية من السفر من القاهرة وصولا إلى مكة والمدينة.

 

وأكد أن هناك 134 شكوى وردت إلى البعثة تم الانتهاء من 30 شكوى بالتنازل وهناك شكاوى لا علاقة لها بالشركات السياحية مثل الزحام وغيرها، بينما أغلب الشكاوى ليست مؤثرة بشكل كبير.

 

وفى خطوة لطرح مقترحات لتلاشى هذه المشاكل قالت إيمان سامى، رئيس لجنة السياحة الدينية بلجنة تسيير أعمال غرفة شركات السياحة، إن هناك هجوما كبيرا على الحج السياحى، مطالبة بضرورة وضع مواصفات للحج المصرى، لتلاشى الأخطاء والمشكلات فى السنوات المقبلة.

 

وشددت إيمان سامى، فى كلمتها خلال اجتماع لجنة السياحة والطيران المدنى بمجلس النواب، لمناقشة مشكلات الحج السياحى فى الموسم الأخير، بحضور وزير السياحة يحيى راشد، على ضرورة ألا يتم وضع أكثر من 12 فردا معا، لتفادى الزحام، مشيرة إلى أن الموسم الأخير كان سيشهد أخطاء كبيرة، ولكن يقظة القائمين على العمل ساعدت على العبور بالموسم لبر الأمان، محذرة من الاستمرار بهذا النظام فى السنوات المقبلة.

 

وعلق النائب إبراهيم حمودة، وكيل لجنة السياحة، على المطالبة بوضع مواصفات وشروط صارمة للحج خلال العام المقبل، قائلا: "وزارة السياحة هى المنوط بها وضع هذه الشروط، وحال عدم الالتزام يتم إلغاء ترخيص الشركة تلقائيا بعد إلزامها بالشروط"، وأرجع محمد عبد المقصود، الوكيل الثانى للجنة، مشكلات الحج المتكررة إلى تعدد جهات الإشراف، مؤكدا أن وزارة السياحة أثبتت عبر المواسم السابقة أنها الأكثر تنظيما فى الجهات الثلاثة، سواء الداخلية أو التضامن، مطالبا بتوحيد مسارات الحج وأن تكون هناك جهة واحدة تنظمه، وهى وزارة السياحة.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print