الأحد، 20 سبتمبر 2020 10:26 ص
الأحد، 20 سبتمبر 2020 10:26 ص

آخر افتكاسات "أمير الإرهاب"

تميم بن حمد يستأجر أشخاص لرفع صوره أمام قنصلية السعودية بنيويورك.. والجزيرة المشبوهة تروج على أنه اعتصام رمزى لدعم الدوحة.. وبرلمانيون: مدفوع الأجر واستكمالا للكذب

آخر افتكاسات "أمير الإرهاب" آخر افتكاسات أمير الإرهاب
منذ إعلان الدول العربية "مصر والسعودية والإمارات والبحرين" فى 5 يونيو الماضى، قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، اعتراضا منهم على دعم الدوحة للجماعات الإرهابية، يتفنن تميم بن حمد ونظامه، وبجوارهم الآله الإعلامية المملوكة لهم، فى تشويه صورة الدول العربية، بالإضافة إلى محاولات مستميتة لتجميل وجه أمير إمارة الإرهاب تميم بن حمد.
السبت، 28 أكتوبر 2017 07:00 م
كتب كامل كامل – محمود العمرى
منذ إعلان الدول العربية "مصر والسعودية والإمارات والبحرين" فى 5 يونيو الماضى، قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، اعتراضا منهم على دعم الدوحة للجماعات الإرهابية، يتفنن تميم بن حمد ونظامه، وبجوارهم الآله الإعلامية المملوكة لهم، فى تشويه صورة الدول العربية، بالإضافة إلى محاولات مستميتة  لتجميل وجه أمير إمارة الإرهاب تميم بن حمد.
 
وآخر تفنين وافتكاسات "تميم بن حمد" هو استئجار مجموعات من المواليين لنظامه لرفع صوره أمام قنصلية المملكة العربية السعودية فى نيويورك، وترديد هتافات تستهدف تجميل صورة نظام "الحمدين" وتشوه فى الوقت ذاته الدول العربية، كما تستهدف الهتافات المتفق عليها من قبل، قلب الحقائق والزعم بأن الدول العربية تحاصر قطر، رغم أنها مقاطعة دبلوماسية، اعتراضا على دعم الدوحة للجماعات المتطرفة.
 
اللافت فى الأمر، والمثير للدهشة فى هذه الوقفة، رغم أنه لم يشارك فيها إلا مجموعة من الأشخاص لا يتعدون أصابع اليد، إلا أن قناة الجزيرة المشبوهة، أذاعت خبرا زعمت خلاله أن الجاليات العربية والإسلامية فى نيويورك تنظم اعتصامًا رمزيًا أمام القنصلية السعودية للمطالبة برفع الحصار عن قطر وشعبها.
 
"قناة الجزيرة القطرية، اعتادت بث الأكاذيب المضللة فى حق كل الدول العربية، من حيث فبركة الأخبار والمشاهد وهو ليس بجديد عليهم مسألة التضليل والفبركة الإعلامية لصالحهم، من خلال نشر إدعاءات كاذبة بحق دول الرباعى المكافحة للإرهاب الممول بقطر"، هكذا علق قال اللواء يحى كدوانى، وكيل لجنة الدفاع والامن القومى بمجلس النواب على موقف الجزيرة من الوقفة المزعومة.
 
وأضاف وكيل دفاع البرلمان فى تصريح لـ"برلمانى" بأن ما بثته فضائية الجزيرة حول وجود مظاهرة من الدول العربية فى أمريكا للتضامن مع قطر، هو استكمال للكذب والافتراء بحق الجاليات العربية الموجودة فى أمريكا، فمن الطبيعى أن تبث فضائية الجزيرة التضليل للمواطنين، فنحن على علم بأن كافة الجاليات العربية فى أمريكا وكافة الدول لم تقوم بمثل هذه الأفعال، فإفلاس أمير قطر فى الحيل التى اعتادت قطر عليها، جعلهم يستأجرون مواطنين هم من الأساس ليسوا عرب فى تنظيم تظاهرة محدودة فى أمريكا، وبثها عبر الفضائية الكاذبة بأنهم من الدول العربية ويدعمون أمير قطر.
 
ومن جانبه، قال محمد الكومى، عضو مجلس النواب، إن نظام تميم يواصل حلقات الكذب والافتراء عبر وسائل إعلامه المختلفة وعلى رأسهم الجزيرة التى تعمل على إثارة الرأى العام ، مشيرا إلى أن بث الجزيرة لأخبار وفيديوهات لوجود مظاهرة وهمية فى أمريكا لدعم تميم وقطر، وهى من الأساس أمر مدبر من قطر، ضمن مسلسل الكذب التى تقوده الدويلة ضد العرب.
 
وأضاف فى تصريحات لـ"برلمانى": "لم نرى أى فضائية أخرى حتى لو كانت أمريكية تناقلت هذا الخبر وبثت فيديوهات مثل الجزيرة، وهذا يؤكد تضليل القناة والنظام القطرى فى تنظيم هذه المظاهرات من عدة أشخاص تابعين لهم، وذلك للترويج خارجيا أن هناك مواطنين من الدول العربية يدعمون تميم وقطر، ولكن العالم كله يعلم كذب وافتراءات قطر وتضليلها للرأى العام الخارجى من نشر الأكاذيب التى اعتادت على بثها.
 

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print