الثلاثاء، 19 يناير 2021 08:41 ص
الثلاثاء، 19 يناير 2021 08:41 ص

هل يكون لعملة "البيتكوين" مستقبل فى مصر؟

بعد انتشار العملة عالميا.. "اقتصادية البرلمان": مستحيل تداولها.. وتستخدم للمضاربة.. وتطبيقها يؤدى لهزات غير محسوبة.. ويؤكدون: صناعة استخباراتية وتستخدم لتموييل الإرهاب

هل يكون لعملة "البيتكوين" مستقبل فى مصر؟ هل يكون لعملة البيتكوين مستقبل فى مصر؟
حازت عملة البيتكوين الافتراضية على اهتمام العالم خلال الأسابيع الماضية، بعد تجاوز قيمتها حاجز الـ19 ألف دولار، وهو الأمر الذى دفعنا لطرح سؤال على أعضاء لجنة الشئون الاقتصادية عن مستقبل تداول عملة البيتكوين داخل الدولة المصرية.
الجمعة، 22 ديسمبر 2017 04:00 ص
كتب محمد صبحى

حازت عملة البيتكوين الافتراضية على اهتمام العالم خلال الأسابيع الماضية، بعد تجاوز قيمتها حاجز الـ19 ألف دولار، وهو الأمر الذى دفعنا لطرح سؤال على أعضاء لجنة الشئون الاقتصادية عن مستقبل تداول عملة البيتكوين داخل الدولة المصرية.

 

وفى هذا الإطار أكد برلمانيون على استحالة تداول تلك العملة فى مصر، خاصة وأنه لا يوجد جهة أو بنك مركزى مسئول عن إصدارها ومراقبتها، فضلا عن أنها عملة وهمية تستخدم فى العمليات الإرهابية.

 

وكيل "اقتصادية البرلمان : أمريكا تساند "البيتكوين".. ويؤكد تستخدم فى العمليات الإرهابية
 

فى البداية قال النائب مدحت الشريف وكيل لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، إن تداول واستخدام عملة البيتكوين  الافتراضية  ليس لها تأثير إيجابى فى الدول النامية بل سيكون تأثيرها السلبى أكبر، خاصة الدول التى فيها قلائل اقتصادية وسياسية على أرض الواقع، خاصة وأن تلك العملة غير مراقبة من البنوك المركزية وسلطات الدولة.

 

النائب-مدحت-الشريف
النائب-مدحت-الشريف

وأضاف الشريف، فى تصريح خاص لـ"برلمانى"، إن تلك العملة يمكن استخدامها فى امكانية التمويل للعمليات الإرهابية وغسيل الأموال وأنشطة الجريمة إذا ما تم الاعتراف بها نظرا لكونها عملة وهمية تتداول فقط من خلال الإنترنت، وبالتالى عملية متابعة وضبط هذه العملة سيكون أمر صعب.

 

وتابع وكيل لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، إن حركة الأموال وتقدير قيمة السيولة بالسوق لها قياسات تعتمد عليها الدول النامية فى مواجهة أزماتها الاقتصادية المختلفة، وعلى سبيل المثال فى مصر، عندما أرادنا أن نمتص نسب التضخم العالية بالدولة فى هذا التوقيت بدأ رفع أسعار الفائدة بالسوق لامتصاص نسب السيولة بالسوق، موضحا إن عملة البيتكوين تعتمد على بيانات وهمية وبالتالى تطبيقها يساعد على هزات اقتصادية غير محسوبة.

 

واستطرد  الشريف، ردا على سؤال حول مستقبل تداول عملة البيتكوين فى مصر، إن تداول تلك العملة فى مصر يحتاج إلى الكثير من الدقة والحذر ووضع محددات وقيود واضحة للوقوف عليها، مشيرا إلى أن فكرة هذه العملة قامت بها دول الغرب، وبالتالى نجد البعض وعلى رأسها الولايات المتحدة تساند تلك العملة بشكل كبير ولكنها تؤدى لهزات وأزمات اقتصادية غير محمودة فى الدول الناشئة.

 

النائب-هشام-عمارة
النائب-هشام-عمارة

ومن جانبه، قال الدكتور هشام عمارة عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، إنه من الصعب استخدام وتداول عملة البيتكوين فى مصر خاصة وأنها تحتاج لأجهزة كمبيوتر مرتفعة التكاليف، فضلا عن أن عمليات استخدامها معقدة على الصعيد العادى.

 

وأوضح عمارة فى تصريح لـ"برلمانى"، إنه من المتوقع استخدام تلك العملة فى تنفيذ  عمليات الإرهاب لأن هذه العمليات يتم تمويلها والانفاق عليها من خلال أجهزة استخبارات دولية، ولذلك من السهل أن تكون تلك العملة فى متناولهم، مشددا على أن هناك استحالة لاستخدام وتداول عملة البيتكوين فى مصر.

 

وتابع عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان تصريحه بالقول:" استعبد أن تكون هذه العملة من صنع أجهزة استخباراتية خاصة وأنه لا يوجد لها بنك رئيسى مسئول عن إصدارها ولكنها عملة متداولة على الإنترنت دون معرفة من يقف خلفها، ودائما الأشياء التى يكون فيها غموض نخشى أن تكون من  صنع أجهزة المخابرات".

 

 

محمد-بدراوى
محمد-بدراوى
 

بدوره  قال محمد بدراوى، عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، فى تعليقه على انتشار عملة البيتكوين الافتراضية، إن كل العملات الرقمية غير معترف بها حتى الآن فى جميع البنوك المركزية فى أنحاء العالم، مشيرا إلى أنها أصبحت موضة كوسيلة للمضاربة، وانتشرت بشكل كبير فى أمريكا اللاتينية.

 

وأضاف "بدراوى"، أن سبب عدم الاعتراف بها فى البنوك حول العالم كونها عملة افتراضية وعدم تحديد مقابل عادل لسعرها بطريقة سلمية، غير أنها  يمكن أن تتعرض لأرباح وخسائر ومخاطر هائلة  أشبه بنوع من المقامرة .

 

 وأشار عضو لجنة الشئون الاقتصادية بالبرلمان، إلى أن البعض يجرى ورائها كنوع من الربح السريع، لكنه لا يوجد أى بنك مركزى أو أى اقتصاد يعتمدها ، حتى لا يوجد لها بورصة فى العملات.

 

فيما تعد ألمانيا الدولة الوحيدة التى اعترفت رسميا بعملة بيتكوين بأنها نوع من النقود الإلكترونية، وبهذا تستطيع فرض الضريبة على الأرباح التى تحققها الشركات التى تتعامل بـها، فى حين تبقى المعاملات المالية الفردية معفية من الضرائب، أما بالنسبة للولايات المتحدة فرغم قبولها التعامل بها إلا أنها لم تعترف بها كعملة رسمية بعد.

 

عملة-بيتكوين
عملة-بيتكوين

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print