الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 12:52 م
الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 12:52 م

"الذهب الأبيض" يعود من جديد

طوارىء بـ18 محافظة لعودة القطن المصرى لعرشه.. تسويق 350 ألف قنطار طبقا للزراعة التعاقدية بضمان 2400 جنيه للقنطار.. 9 أصناف جديدة وحظر الأجنبى.. وتوفير تقاوى لـ500 ألف فدان

"الذهب الأبيض" يعود من جديد الذهب الأبيض يعود من جديد (1)
قبل أيام من بدء زراعته، وكبادرة لعودة الذهب الأبيض لعرشه، استعدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، بحملات توعية لمزارعى القطن بأهمية المحصول،
الأحد، 11 فبراير 2018 06:00 م
كتب عز النوبى

قبل أيام من بدء زراعته، وكبادرة لعودة الذهب الأبيض لعرشه، استعدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، بحملات توعية لمزارعى القطن بأهمية المحصول، ولأول مرة تطبيق منظومة الزراعة التعاقدية وإعلان سعر ضمان قبل زراعته تشجيعا على التوسع فى المساحات، وتوفير بذرة الإكثار لمساحات 500 ألف فدان، ونشر أصناف جديدة ذات إنتاجية عالية ومبكرة النضج، وتحديد مناطق زراعته بـ17 محافظة "دمياط، كفر الشيخ، الغربية، المنوفية، القليوبية، الإسكندرية، البحيرة، الدقهلية، الشرقية، بورسعيد، الإسماعيلية، أسيوط، سوهاج، قنا، الفيوم بنى سويف، المنيا، الوادى الجديد"، وتجريم عقوبة عمل الدواليب الأهلية، وحظر زراعة الأقطان المخالفة والأجنبية، وتحديد المناطق المخصصة لزراعة تقاوى بذرة الإكثار.

 

سعر ضمان لشراء القطن بـ24000 جنيه للقنطار قابل للزيادة

قال الدكتور عادل عبد العظيم، مدير معهد بحوث القطن بمركز البحوث الزراعية، فى تصريحات لـ "اليوم السابع"، أن هناك حملات توعية للمزارعين بمختلف المحافظات التى تزرع قطنًا لحثهم على زيادة المساحات من خلال تطبيق الزراعة التعاقدية بعقود موثقة لشراء القطن المصرى قبل زراعة المحصول والتى ستبدأ خلال أسبوع والبداية ستكون بمحافظة الفيوم، حيث تم الاتفاق على تسويق 350 ألف قنطار قطن منها 100 ألف قنطار قطن بالمنيا تليها بنى سويف والفيوم بسعر ضمان قبل الزراعة بـ24000 جنيه للقنطار وفى حالة انخفاض الأسعار يكون الشراء على حسب أسعار السوق، كبادرة لعودة الذهب الأبيض لعرشه مرة أخرى، على أن يتم تعميم التعاقدات بمختلف المحافظات من قبل الشركات الراغبة فى شراء المحصول.

 

وأكد عبد العظيم، أنه تم توفير 225 ألف قنطار بذرة إكثار تكفى لزراعة 500 ألف فدان، وتطبيق السياسة الصنفية التى تحدد مناطق زراعته والأصناف المناسبة لكل منطقة تزرع، وتفعيل الرقابة على حركة نقل تقاوى الإكثار بين المحافظات لمنع خلط الأصناف المصرية، ونشرالاصناف الجديد عالية الإنتاجية، بهدف تحقيق أعلى ربح للمزارع وتقليل تكلفة الإنتاج، مثل أصناف (جيزة 86 – جيزة 87 – جيزة 88-90-92-93-94-95-96) التى تمتاز بالإنتاجية العالية والتبكير فى النضج مما سيوفر هامش ربح للمنتج يشجعه على زراعة القطن.

 

 

منح الضبطية القضائية لضبط منظومة إنتاج وتسويق المحصول

وكشف تقرير لوزارة الزراعة، أن الخريطة الصنفية للقطن تشمل تفعيل القوانين من خلال تجريم وتغليظ عقوبة عمل الدواليب الأهلية، والمحالج الخاصة، وتغليظ عقوبة زراعة الأقطان المخالفة والأجنبية، وتوفير الضبطية القضائية لباحثى معهد بحوث القطن لضبط منظومة إنتاجه وتسويقه، وعمل بطاقة تداول أقطان الإكثار لحائزى ومنتجى أقطان الإكثار تشمل تاريخ الزراعة والجنى والمساحة المزروعة وكمية الإنتاج والصنف المزروع والكمية الموردة، والجهة التى تسلمته، عمل عقود ثلاثية مباشرة مع المنتجين من خلال جمعياتهم، يكون أطرافها الإدارة المركزية لإنتاج التقاوى والجمعية والمنتج، وتحديد أسعار شراء أقطان الإكثار قبل بداية الموسم، حظر نقل القطن بين المحافظات، وتحديد الاحتياجات الفعلية للمغازل المحلية والاحتياجات الفعلية لشركات التصدير من قبل وزارة التجارة والصناعة.

 

 

حظر زراعة القطن من النوع "الابلاند الأمريكى"

 وأصدر الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، قراراً وزارياً حمل رقم 177 لسنة 2018، بتحديد مناطق زراعة أصناف القطن للموسم الزراعى 2018، مع حظر زراعة أية أصناف أخرى، خلاف التى تم تحديدها لكل منطقة، واستثنى القرار ذاته مزارع وزارة الزراعة والحقول التى يتم اجراء التجارب عليها من قبل معهد بحوث القطن التابع لمركز البحوث الزراعية، كما حظر زراعة القطن من النوع الابلاند "الأمريكى"، وسيتم إزالة الأصناف المخالفة التى سيتم زراعتها، وذلك على نفقة المخالف.

 

 

وحدد القرار زراعة الصنف "جيزة 92" فى محافظة دمياط بأكملها، عدا المساحات المتعاقد عليها من أصناف جيزة 45 وجيزة 87 وجيزة 93، بشرط تحقيق مسافات العزل بين هذه الأصناف وبعضها، ولصنف "جيزة 86"، فحدد القرار له مراكز: دسوق، قلين، وكفر الشيخ بمحافظة كفر الشيخ، ومحافظة الغربية بأكملها عدا مركز المحلة، ومحافظات: المنوفية، القليوبية، الإسكندرية، والبحيرة بأكملها، ومنطقة النوبارية بأكملها، والصنف "جيزة 94" فحدد القرار له مراكز: بيلا، الحامول، بلطيم، الرياض، وسيد سالم بمحافظة كفر الشيخ، ومركز المحلة بمحافظة الغربية، فضلاً عن محافظات: الدقهلية، الشرقية، بورسعيد، الإسماعيلية بأكملها.

 

 وحدد القرار مركزى فوه، ومطوبس بمحافظة كفر الشيخ لزراعة الصنف " جيزة 96"، كما تقتصر محافظتى أسيوط وسوهاج، فضلاً عن المساحات التى تزرع بمحافظة قنا، على زراعة الصنف "جيزة 90"، وبالنسبة لصنف "جيزة 95" فيتم زراعته فى محافظات: الفيوم، بنى سويف، والمنيا بأكملها، فضلاً عن المساحات التى تزرع بمحافظة الوادى الجديد، وحظر القرار زراعة أى صنف من أصناف القطن فى نطاق كيلو متر واحد من حدود مرتب القطن لزراعات مزارع الوزارة، فى حال كان هذا الصنف مغايراً أو لا توجد بذرة كافية للزراعة من الصنف المنزرع بمزارع الوزارة لحمايتها.

 

 

كما حدد القرار الوزارى رقم 178 لسنة 2018، المناطق المخصصة لتعميم زراعة التقاوى المعتمدة لأصناف القطن " مناطق الإكثار" للموسم الزراعى 2018، وخصص القرار مركزى دسوق وقلين بمحافظة كفر الشيخ ومركزى قطور، وبسيون بمحافظة الغربية لزراعة أقطان الإكثار من الصنف "جيزة 86"، والجمعيات المختارة بمركزى كفر سعد، وكفر البطيخ بمحافظة دمياط للصنف"جيزة 92"، ومركز بلقاس بأراضى "الاستصلاح، الإصلاح، والائتمان" بمحافظة الدقهلية، ومراكز: بيلا، والحامول بمحافظة كفر الشيخ لصنف " جيزة 94".

 

 وفيما يتعلق بأقطان الإكثار لصنف "جيزة 96" فحدد لها القرار مركزى مطوبس، وفوه بمحافظة كفر الشيخ، وصنف "جيزة 90" بمراكز: الفتح، ابنوب، أسيوط، منفلوط، ابوتيج، صدفا، والقوصية بمحافظة أسيوط، كما حدد محافظة بنى سويف بأكملها، ومركزى اطسا، والفيوم بمحافظة الفيوم، ومركزى بنى مزار، ومطاى بمحافظة المنيا لزراعة أقطان الإكثار من صنف "جيزة 95".

 

 قال الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة، إن هذين القراران جاءا للمساهم فى الحفاظ على نقاوة بذرة القطن المصرى، وحظر الأقطان الغريبة، وذلك ضمن خطة الوزارة تنفيذا لتكليفات القيادة السياسية فى عودة القطن المصرى إلى سمعته المعروفة عالمياً، مؤكدا أن خطة الوزارة تستهدف وصول المساحة المنزرعة بالقطن المصرى فى الموسم الجديد إلى نصف مليون فدان، حيث تم توفير كافة تقاوى أقطان الإكثار التى تكفى لزراعة هذه المساحة، بزيادة كبيرة عن الموسمين السابقين، وهو ما يعد أمراً مبشراً لعودة القطن المصرى إلى عرشه من جديد.


لا توجد تعليقات على الخبر

اضف تعليق

print